التراث غير المادي
Um Rassas

© اليونسكو عمان
Um Rassas, Jordan

يمكن القول إن التراث غير المادي هو التراث الحي للإنسانية.  إنه يشمل مجمل الأشكال التعبيرية والعادات والتقاليد التي ورثناها عن آبائنا وسنُورِّثُها لأحفادنا.  ويظهر لنا التراث غير المادي من خلال التقاليد الشفوية مثل سرد الحكايات، والفنون الأدائية مثل الرقص والموسيقى التقليديين، والعادات الاجتماعية والأعراف الأخرى، وكذلك المعرفة والحرف والصناعات التقليدية.  وهو يشمل كذلك أشكال التعبير والتقاليد والأعراف الحية.

أعلن مدير عام اليونسكو في شهر تشرين الثاني من عام 2005 "الحيز الثقافي للبدو في البتراء ووادي رم". وهذا الحيز هو تحفة فنية للتراث الإنساني الشفوي وغير المادي.  وفي شهر آذار من عام 2006 صادق الأردن على معاهدة حماية التراث الثقافي غير المادي.  هذا وقد تم نقش "الحيز الثقافي للبدو" على اللائحة التمثيلية للتراث الثقافي العالمي غير المادي.

يحتفي "الحيز الثقافي للبدو" بنمط الحياة الفريد للبدو في البتراء ووادي رم.  ويقدم مكتب اليونسكو في عمان الدعم للصندوق الأردني الهاشمي للتنمية البشرية (JOHUD) في خطة عمل من أجل الحفاظ على تراث البدو الثقافي غير المادي، وهو ما ينطوي على تسجيل أشكال التعبير الشفوية (الأغاني والشعر وسرد الحكايات وتسميات الأماكن)، والمهارات (صناعة بيوت الشعر وتربية الحيوانات وطقوس صنع القهوة)، والنشاطات المساندة التي تعمل على عدم اندثار هذه العادات والتقاليد.

وقد أطلقت اليونسكو، بدعم من الاتحاد الأوروبي، "مشروع منطقة البحر الأبيض المتوسط للتراث الحي"، وذلك من أجل دعم تنفيذ معاهدة حماية التراث الثقافي غير المادي في مصر والأردن ولبنان والجمهورية العربية السورية. ويجري العمل حالياً في تنفيذ المرحلة الأولى التي تشمل إيجاد سجل شامل للأشخاص حاملي المعرفة في التراث غير المادي.