العلوم الطبيعية و دول الخليج العربية


© جميع الحقوق محفوظة لليونسكو. حدائق النباتات القرآنية المقترحة

دولة قطر هي أكبر منتج للغاز الطبيعي المسال، في العالم، على الرغم من كونها دولة صغيرة كمساحة وعدد سكان. ودول الخليج العربية مع بعضها البعض هي أكبر احتياطي ومورد للنفط الخام على كوكب الأرض. في المقابل فإن المياه هي المورد الأكثر ندرة في هذه المنطقة. وهذا ما يجعل هذه الدول تلجأ لاستخدام تحلية مياه البحر كمصدر رئيسي للمياه. مما لا شك فيه أن كل هذه الأنشطة لها أثارها على المنطقة والموارد والبيئة فيها.
مع العلم أن الطبيعة في منطقة الخليج العربي لا تزال نسبيا عالما في حاجة إلى المزيد من الاكتشاف. هنا يلعب قسم العلوم الطبيعية في مكتب الدوحة دوره حيث انه يعمل على مساعدة هذه الدول السريعة النمو على الحفاظ على بيئتها وتحقيق أهدافها في آن. يسعى هذا القسم جاهدا لتوفير الدعم العلمي الذي قد تتطلبه هذه الدول للحد من الأثر البيئي للصناعات، وإقامة صناعات مختلفة، وتطوير مصادر بديلة للطاقة، والمحافظة على النباتات والحيوانات البرية، من بين أمور أخرى.
حدائق النباتات القرآنية في الشارقة (الإمارات العربية المتحدة) والدوحة (دولة قطر)، هو مشروع نموذجي من مشاريع اليونسكوفي المنطقة. فهو يجمع بين تعاليم القرآن الكريم في شأن  الحفاظ على الطبيعة و أكثر من 1000 نوع مختلف من نباتات المنطقة الأصلية. كما يشمل على مراكز بحث وسيتم ريه بواسطة المياه المكررة من الصرف الصحي.
محميات المحيط الحيوي هي خير مثال آخر لعمل اليونسكو في مجال العلوم في المنطقة. الشبكة تضم أكثر من 400 من الأماكن الخاصة في جميع أنحاء العالم حاليا، و 2 في قطر والإمارات و ثمة موقع ثالث لسلطنة عمان من المتوقع أن يدرج على القائمة. من شأن هذه المحميات أن تعمل تماما كما يوحي اسمها، فهي ستقوم بحماية الطبيعة في تلك المناطق، بما في ذلك من المناظر الطبيعية، والحياة البرية والحيوانات البحرية. كما تشيد هذه المحميات بطريقة الحياة الأصلية لهذه المجتمعات.
هذه المحميات هي في الواقع "مختبرات حية" تختبر سبل إدارة الموارد الطبيعية مع تشجيع التنمية الاقتصادية.

هناك مشاريع كثيرة ومتنوعة، منها :                                                      
• إعادة تدوير الموارد على أساس علمي يسمى "المبادرة العربية لتدوير النفايات"                                                  
• تحديد وإنشاء وإدارة مواقع التراث الطبيعي العالمي و الحدائق الجيولوجية. 
•توليد معلومات علمية عن استخدام المياه المالحة والتربة المالحة والنباتات القادرة على تحمل الملوحة في الزراعة.                    
• توليد معلومات علمية عن السياحة البيئية.                                           
• المساعدة على إنشاء وإدارة شبكة من مراكز التميز في التعليم والبحث النباتي.                           
• مساعدة تنمية القدرات في مجال الطاقة المتجددة.                                               
• المساعدة على إقامة تعاون مشترك بين مجموعة مختارة من البلدان الأوروبية والأفريقية، على أساس العلوم البيئية.
• المساعدة على الأبحاث العلمية، حول تغير مستوى سطح البحر، وكيفية التعامل معه.                                         
• حملات توعية عن استخدام المياه.

للاتصال بمكتب الدوحة
بينو بور
إخصائي برامج (العلوم)
b.boer@unesco.org
مزيد من المعلومات

للمزيد من المعلومات يرجى زيارة موقع اليونسكو للعلوم الطبيعية