"كل بقعة من المعمورة تعكس تاريخ العالم الكلي، تتلقاه، وتتفاعل معه..."
فيرناند بروديل

صحن سيلدون

التاريخ
القرن الرابع عشر ميلادي
المصدر
الصين
المكان
الفترة الزمنية
المواد
المواضيع

إن تأثر الأسلوب الفني الإسلامي في العصور الوسطى بالصين يجب أن يؤخذ بعين الاعتبار، فالأواني الفخارية والسيراميك وصلت إلى الشرق اعتباراً من القرن الثامن الميلادي، وقد وجده المسلمون رائع وتأثروا به، كما أنتجوا أنماطاً جديدة، أما الموجة الثانية من التأثر بالخزف الصيني فقد كانت في القرن الحادي عشر، والموجة الثالثة كانت في القرن الثالث عشر، والأواني المستوردة كانت في القرن الرابع عشر الميلادي.

وإن الخزف الصيني له تميزه و تأثيره، سواء الخزف الوحيد اللون، أو الثنائي (الأبيض و الأزرق)، أو متعدد الألوان.

وإن هذا الصحن من نوع السيلدون، ويتميز بلونه الأخضر الفضي، وهذه القطعة من القطع النادرة التي تم استيرادها من الصين، وعليها كتابة صينية، وهي مؤرخة باللغة الصينية في العام 1381 م.

استيراد الخزف الصيني بجميع أنواعه كان ناشطاً في القرن الرابع عشر، وقد ذكر هذا الصحن جون كريزول في كتابه الخزف الصيني، وقال: مما يؤكد ذلك صحن السيلدون الصيني الذي وجد في سورية، والمؤرخ باللغة الصينية في العام 1381م.

أنظر أيضاً