"كل بقعة من المعمورة تعكس تاريخ العالم الكلي، تتلقاه، وتتفاعل معه..."
فيرناند بروديل

قناة "ماسورة" مياه من الحجر

التاريخ
نهاية القرن الثامن عشر- بداية القرن التاسع عشر الميلادي
المكان
الفترة الزمنية
المواضيع

كتلة مستطيلة من الحجر الجيري "الكلسي" مثقوبة في مركزها، بثقب يبلغ قطره 16 ملم. وهذه الكتل تتناوب فيها أشكال الثقوب في نهايتيها: أنثى والأخرى ذكر، ليتم وصلها والسماح بتثبيتها ببعض البعض بكتل من ذات النموذج.

تم استخدام هذه الأنابيب الحجرية لتوزيع المياه في المدينة. وفي وقت لاحق، تم استخدام القنوات المصنوعة من الحديد والرصاص.

وهذه القطعة، عبارة عن عينة من القنوات الموجودة في شارع لوميار. تمت إزالتها في العام 1984م، في أعقاب أعمال إنشاء المصبات لمياه الصرف الصحي، التي قامت بتنفيذها بلدية لشبونة، كما وتضمن المشروع العمل على تفكيك هذا العمل الفني.

أنظر أيضاً

" />