"كل بقعة من المعمورة تعكس تاريخ العالم الكلي، تتلقاه، وتتفاعل معه..."
فيرناند بروديل

نموذج لقارب

التاريخ
الدولة الوسطى حوالي 2055-1650 ق.م.
المصدر
طيبة
المكان
الفترة الزمنية
الأبعاد
8.7 cm x 18 cm
المواد
المواضيع

هذا النوع من القوارب كان يوضع في القبر لمرافقة الميت في الحياة الأخرى وفقاً للعرف الذي كان سائداً منذ نهاية الدولة القديمة حتى عصر الدولة الوسطى،. والنموذج المصمم هنا يظهر هيكل ضخم لقارب من قطعة واحدة من الخشب ومزود بخمسة تماثيل أدمية منحوتة من نفس المادة ومثبتة على هيكل القارب، وقد يكون أكبر التماثيل هو تمثال المتوفى، في حين أن الأربعة الآخرين هم المسؤلون عن إبحار القارب.

وجود القوارب في المناظر المصرية، سواء في العالم الأرضي، أو في العالم السماوي، هو بلا شك، نتيجة التأثر بوجود النيل. أو لم يكن في خيال المصريين القدماء إن الإله رع قام برحلاته الليلية والنهارية في السماوات، على متن قارب؟، هذا المحور الحيوي لنهر النيل، والذي بدونه ما كان للحضارة الفرعونية أن تتطور، سمح وجوده بتوفر وسائل النقل التي ساعدت على التبادل والتجارة، مما ساعد على امتزاج الثقافات. نهر النيل الذي يمثل مصدر الحياة، ويتدفق عبر البلاد من الجنوب إلى الشمال هو أيضاً يمثل همزة الوصل بين إفريقيا، وعالم البحر البيض المتوسط. فالحضارات التي ازدهرت في بلاد النوبة تعبر عن هذا التأثر والتأثير المتبادل بين الثقافات المختلفة.

وقد شيد قدماء المصريين جميع أنواع السفن الشراعية: فالقوارب لم تكن فقط لنقل الناس والبضائع، ولكن أيضاً كانت هناك قوارب للرحلات الإلهية.

علاوة على ذلك، فإن فن الملاحة لدى المصريين ذهب إلى أبعد من مجرد النقل عبر النهر، ففي ذلك الحين كانوا يحصلون على خشب الأرز من لبنان والبخور من بلاد العرب، لهذا كان لابد عليهم من عبور البحر المتوسط والبحر الأحمر.

وإذا كانت هذه الرحلات ساهمت في التأثير الكبير لمصر في العالم القديم، فإنها أثرت على قدم المساواة في مصر، من الناحية الثقافية ليس فقط فى جلب السلع من بلاد بعيدة، ولكن أيضاً من خلال إيجاد طرق جديدة للتفكير الملهم والاعتقاد.

وأفضل مثال معروف هو رحلة بلاد بونت، التي تم تصويرها على جدران المعبد الجنائزي للملكة حتشبسوت في الدير البحري (الأسرة 18) وتشهد الحفائر الاخيرة فى منطقة العين السخنة ومرسى جواسيس على إن الملاحة في البحر الأحمر نحو سيناء وبلاد بونت، بدأت منذ عصر الدولة الوسطى.

أنظر أيضاً