اليونسكو في عمان

مكتب اليونسكو في عمان

منذ تأسيسها عام 1945، كانت مهمة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) المساهمة في بناء السلام، والقضاء على الفقر، وتعزيز مبدأ التنمية المستدامة والحوار بين الثقافات. انضم الأردن إلى اليونسكو في الرابع عشر من شهر حزيران عام 1950، وفي عام 1986 أصبح مكتب عمان هو المكتب الإقليمي للتعليم والعلوم والاتصالات. في 1996 أصبح مكتب عمان هو المكتب الإقليمي لليونسكو في مجال الثقافة والاتصال. وفي عام 2000 أصبح المكتب الوطني للأردن.

التعليم

عمل مكتب اليونسكو في عمان على تعزيز الوصول إلى التعليم الجيد في جميع أنحاء الأردن كما يسعى إلى تعزيز التعليم كحق أساسي من حقوق الإنسان. تعمل اليونسكو بشكل وثيق مع المؤسسات الوطنية لتحقيق المرونة والتخفيف من تأثير الأزمة السورية، كما تواصل نشاطاتها في مجال دعم وتعزيز نظام التعليم في الاردن لتوفير خدمات التعليم بشكل فعال في جميع أنحاء المملكة.

لمزيد من المعلومات عن نشاطات اليونسكو في مجال التعليم الرجاء الضغط هنا

العلم

منذ عام 2014 ، وبسبب نقص الموارد، تم تعليق برنامج اليونسكو للعلوم في الأردن مؤقتًا. ومع ارتباط العلم بالقطاعات الأخرى، تشارك اليونسكو في الساحة العلمية التي تدعم مجتمع المعرفة من خلال التعليم، واسترجاع العمليات القديمة لصبغ الأقمشة بشكل طبيعي، وحماية موقع التراث العالمي "البتراء" من خلال برنامج يعتمد نهجاً علمياً للحد من مخاطر الكوارث.

بفضل الخبرات المتوفرة في مختلف القطاعات، شارك مكتب اليونسكو في عمّان بشكل فعال في تنظيم فعاليات جانبية وجلسات موضوعية في المنتدى العالمي الأول للعلوم في المنطقة العربية، والذي عُقد في الأردن في الفترة من 7 إلى 11 تشرين الثاني 2017 لمزيد من المعلومات .

الثقافة

قام مكتب اليونسكو في عمان بتقديم المساعدة الفنية للمؤسسات الحكومية المعنية في مجال الحفاظ على التراث الثقافي المادي وحماية المواقع المدرجة على قائمة التراث العالمي من خلال إجراءات تؤدي إلى تحسين إدارتها وحفظها بما يتماشى مع اتفاقية التراث العالمي. وكجزء من هذا النشاط ، تقوم اليونسكو بتنفيذ استراتيجيات الحد من مخاطر الكوارث لحماية "السيق" في البتراء والعمل بالتعاون مع دائرة الآثار وإقليم البترا التنموي السياحي لوضع خطة إدارة متكاملة لموقع التراث العالمي "البتراء".

كما تدعم اليونسكو النساء في المناطق الريفية لتحسين سبل عيشهن من خلال صيغة مبتكرة تجمع بين النهوض بالصناعات الثقافية مثل الأصباغ الطبيعية وإنتاج الحرف اليدوية التقليدية مع خلق فرص العمل تحقق المساواة بين الجنسين. وتماشياً مع اتفاقية 2003 لصون التراث الثقافي غير المادي وبالتعاون مع وزارة الثقافة الأردنية، تم دعم السلطات المحلية لتعزيز حماية التراث الثقافي، وزيادة الوعي في المجتمعات المحلية وتدريب الجهات المعنية على التقنيات الحديثة في جمع المعلومات وحفظها. وفي إطار الاتفاقية الخاصة "بوسائل حظر ومنع استيراد وتصدير ونقل ملكية الممتلكات الثقافية بصورة غير مشروعة" ، قام مكتب اليونسكو في عمان ودائرة الآثار بتكاتف الجهود للتصدي للاتجار غير المشروع بالاثار والمواد الثقافية.

لمزيد من المعلومات عن نشاطات اليونسكو في مجال الثقافة الرجاء الضغط هنا

الاتصال والمعلومات

تشجع اليونسكو على تعزيز امكانية الوصول المعلومات وسلامة الصحفيين والشباب والمساواة بين الجنسين والتنوع والتعددية في وسائل الإعلام؛ كما تركز على تحسين المعايير المهنية وتمكين الأشخاص من خلال الإعلام والتربية المعلوماتية. وعلى وجه التحديد ، تعمل اليونسكو على دعم الجهود الوطنية في تطوير الإعلام الأردني من أجل زيادة الحرية والاستقلال والكفاءة المهنية. ويعمل المكتب أيضاً على تمكين المواطنين من خلال تعزيز التربية الاعلامية والمعلوماتية (MIL) والسعي لتعزيز قدرة المحطات الإذاعية المحلية مع تشجيع مشاركة المرأة في النشاطات والفعاليات الإعلامية. كما تدعم اليونسكو السلطة القضائية في دورها في حماية وضمان بيئة مواتية لحرية التعبير والوصول إلى المعلومات وغيرها من الحريات الأساسية.

لمزيد من المعلومات عن نشاطات اليونسكو في مجال الاتصال والمعلومات الرجاء الضغط هنا

العودة إلى أعلى الصفحة