25.03.2012 - UNESCO Office in Amman

يحتفل مكتب اليونسكو في عمان باليوم العالمي للمياه

©اليونسكو عمان

©اليونسكو عمان

يحتفل مكتب اليونسكو في عمان بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم ومتطوعي الأمم المتحدة واللجنة الوطنية لليونسكو في الأردن باليوم العالمي للمياه في الثاني والعشرين من اذار من كل عام يحتفل العالم باليوم العالمي للمياه.

في هذا الوقت، حيث يعيش مليار شخص في العالم  في جوع وحيث تتعرض موارد المياه لضغوط مزمنة، لا يمكننا أن ندعي أن المشكلة لا تخصنا. في هذا العام ينصب الانتباه إلى العلاقة بين المياه والأمن الغذائي. يتحقق الأمن الغذائي عندما يتمتع البشر كافة في جميع الأوقات بامكانية الوصول المادي والاجتماعي والاقتصادي الى أغذية كافية وسليمة ومغذية لتلبية احتياجاتهم التغذوية وتناسب أذواقهم الغذائية كي يعيشوا حياة موفورة النشاط والصحة، والمياه هي العامل الأساسي في إنتاج الغذاء.

احتفل مكتب اليونسكو في عمان، بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، ومتطوعي الأمم المتحدة (برنامج متطوعي الأمم المتحدة)، واللجنة الوطنية لليونسكو في الأردن باليوم العالمي للمياه عام 2012: "المياه والأمن الغذائي، والاتحاد الافريقي يوم 25 مارس في متحف الأطفال في عمان.

تركز الاحتفال على نشر التعليم والوعي بين الأطفال والشباب حول الوضع المائي في الأردن، مع التركيز بشكل خاص على العلاقة بين المياه والأمن الغذائي.شارك في التدريب العملي ل 75 طالب، موظفون من اليونسكو ومتطوعي الأمم المتحدة، ووزارة التربية والتعليم ، ومتحف الاطفال. تم الجمع بين المعروضات التفاعلية في المعرض ونشاطات منظمة من قبل اليونسكو لتزويد الطلاب بأمثلة ملموسة حول كمية المياه اللازمة لإنتاج الغذاء الذي نتناوله، بالاضافة الى قضايا أخرى تتعلق بالأمن الغذائي والمياه في الأردن. تقع مسؤولية إدارة المياه والأمن الغذائي على المستوى الفردي أيضا. ففي جميع مراحل توريد المياه، من المنتج إلى المستهلك، يمكن اتخاذ إجراءات لتوفير المياه وضمان الغذاء للجميع.

مناقشة هذه المواضيع مع الشباب هي خطوة مبدئية هامة إلى الأمام في تغيير المواقف حول استخدام المياه.نشر الوعي حول القضايا المتعلقة بندرة المياه في الأردن من خلال احتفالات ومناسبات مثل اليوم العالمي للمياه يؤدي إلى زيادة الإيجابية في العمل الفردي. كما انه من خلال الشباب والمتطوعين من جميع الأعمار نكتشف وسائل عملية للتخفيف من آثار التحضر السريع وتغير المناخ والتصنيع على الموارد المائية في المملكة من أجل ضمان توفرها للأجيال القادمة. لمزيد من المعلومات يرجى الاتصال مع السيده لما المصالحة . l.almasalha(at)unesco.org




العودة إلى --> Dynamic Content ar
العودة إلى أعلى الصفحة