التراث غير المادي

يتكون التراث الثقافي من اكتر من مجموعة اثار و مواد ملموسة, حيث يعمل التراث الثقافي كحلقة وصل بين الاجيال و الاشخاص و يوفر ايضا مصدر مقاومة للفئات الضعيفة في المجتمعات. يشمل التراث الثقافي الغير مادي التقاليد أو التعبيرات الحية الموروثة من أسلافنا تنتقل إلى أحفادنا بما في ذلك التقاليد الشفوية والفنون الادائية والممارسات الاجتماعية والطقوس والأحداث الاحتفالية والثقافة العامة والممارسات المتعلقة بالطبيعة والكون أو المعرفة والمهارات اللازمة لإنتاج الحرف التقليدية.

تدعم اليونسكو بالتعاون مع وزارة الثقافة الأردنية السلطات المحلية لتعزيز حماية التراث الثقافي ، وزيادة الوعي في المجتمعات المحلية وتدريب الناس على تقنيات الجمع و الحفظ والأرشفة. وفي ضمن هذا السياق ، تنظم اليونسكو ورش عمل تدريبية في جميع أنحاء المملكة.

تركزت الجهود في عام 2016 على تطبيق اتفاقية 2003 و التي تختص بصون التراث الثقافي الغير مادي. تهدف ورشات العمل التدريبية على تعزيز قدرات أصحاب المصلحة والمجتمعات ذات الصلة في الحصول على ملكية حماية التراث الثقافي غير المادي..

قام مكتب اليونسكو في عمان في عام 2017 ، بالشراكة مع وزارة الثقافة ، بعمل ورشة عمل حول حماية التراث الثقافي غير المادي في محافظة المفرق. ركزت ورشة العمل على تدريب المجتمعات المحلية حول إنشاء مخزون محلي من التراث غير المادي. ضمن هذا الاطار, قامت مجموعة من المشاركين في تسجيل مقابلات مع البدو المحلين وهم يتناقشون في مواضيع متعدة و يعدون القهوة التقليدية و يسردون الاشعار النبطية التقليدية و يعدون الفساتين المدروزة بالدرزة القليدية.

العودة إلى أعلى الصفحة