المياه العذبه

©اليونسكو

يعتبر الأردن واحداً من أفقر خمس دول بالمصادر المائية على مستوى العالم. إن من شأن ندرة المياه، مقرونة بارتفاع معدل زيادة السكان والامتداد العمراني السريع وغير المخطط له والاستثمارات المكثفة في الصناعة، من شأنها جميعاً أن تولِّدَ ضغوطات اجتماعية واقتصادية وبيئية ستلقي بظلالها على خطط التنمية الأردنية لعدة سنوات قادمة.

وفي ميدان المياه، يقدم مكتب اليونسكو في عمان الدعم للأبحاث ويساهم في رفع مستوى الوعي وفي بناء القدرات.  وهو يركز بشكل أساسي على أفكار مثل إدارة المياه، ويعطي اهتماماً خاصاً بالإدارة المتكاملة للمصادر المائية وهيدرولوجيا البيئة.

العودة إلى أعلى الصفحة