26.11.2008 -

الاحتفال باليوم العالمي لمحو الأمية في مكتب اليونسكو – بيروت

احتفل مكتب اليونسكو – بيروت واللجنة الوطنية اللبنانية لمحو الأمية وتعليم الكبار في وزارة الشؤون الاجتماعية باليوم العالمي لمحو الأمية في بيروت، وذلك عبر تكريم مدرّسين متميّزين في مجال محو الأمية وتعليم الكبار.

ويندرج هذا الحدث في إطار الطرق العديدة التي تسعى من خلالها منظمة اليونسكو إلى تعزيز أهمية محو الأمية وإلى الإقرار بفضل أولئك الذين يعملون جاهدين في سبيل نشر القرائية وجذب المتعلّمين الكبار نحو مراكز التنمية المجتمعة البالغ عددها 172 مركزاً والتي تقدّم برامج لتعليم الكبار تركّز على محو الأمية والتدريب المهني.

 

وقد حصل المدرّسون الذين يتمتّعون بسجّلات أداء متميّزة في مجال محو الأمية على جوائز تقدير. كما قدّم مكتب اليونسكو مجموعةً من منشوراته الحديثة إلى كلّ مدرّس من المدرسين المشاركين في الحفل.

 

أمّا إختصاصي برنامج التعليم للجميع ومحو الأمية في مكتب اليونسكو- بيروت، الدكتور قطب خان، فألقى الضوء، عبر كلمة مختصرة وجّهها في هذه المناسبة، على أهمية الشراكة مع وزارة الشؤون الاجتماعية  من أجل تحقيق أهداف التعليم للجميع مشيراً إلى أنّ لبنان قد بدأ يحصد ثمار هذه الجهود وأنّ المستقبل يبدو واعداً على هذا المستوى.

من جهته، ألقى الدكتور بشير الأمين، ممثّل مدير مكتب اليونسكو – بيروت، كلمة المدير العام لمنظمة اليونسكو التي وجهها بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي لمحو الأمية والتي شدّد فيها على أهمية محو الأمية من أجل التنمية المستدامة والصحّة.

 

وتوجّهت اللجنة الوطنية لمحو الأمية وتعليم الكبار بالشكر إلى منظمة اليونسكو على مبادرتها وعلى التزامها بمساعدة لبنان على المضي قدماً نحو تحقيق أهداف التعليم للجميع.

 




العودة إلى --> مكتب اليونسكو في بيروت
العودة إلى أعلى الصفحة