23.11.2018 - UNESCO Office in Beirut

ندوة إقليمية حول التعليم الجامع والدمج التربوي للأطفال ذوي الإعاقة خصوصاً في الدول التي تعاني من أزمات

© UNESCO

نظّم مكتب اليونسكو الإقليمي في بيروت, بالشراكة مع مكتب اليونسكو في القاهرة و مقرّ اليونسكو الرئيسي في باريس, ندوة إقليمية حول التعليم الجامع والدمج التربوي للأطفال ذوي الإعاقة خصوصاً في الدول التي تعاني من أزمات, وذلك في القاهرة, في 19-20 تشرين الثاني/نوفمبر 2018.

تأتي هذه الندوة الإقليمية تتويجا لدراسات وطنية في خمس دول عربية هي: المغرب – السودان – مصر – عمان - فلسطين( في مجال التعليم الجامع دعما لجهود اليونسكو لضمان تكافؤ الفرص في التعليم والتعلم للجميع, و هي تهدف إلى تعزيز وتطوير وتنفيذ منحى الحق في التعليم في السياسات والبرامج التعليمية مع التركيز على الأطفال المهمشين وذوي الإعاقات. كما تأتي كمرحلة أخيرة من المشروع الذي تموله مؤسسة سلطان بن عبد العزيز الخيرية والذي يهدف إلى دعم جهود الدول العربية لتوفير فرص التعليم الجيد للجميع، وخصوصاً الأطفال ذوي الإعاقة في مناطق النزاع.

شارك في هذه الندوة نحو 50 فردا" من مسؤولين حكوميين،و أكاديميين، ومهتمين برعاية الأطفال المعاقين, وأصحاب مصلحة في التعليم للجميع، ووكالات الأمم المتحدة )مكتب اليونيسف الإقليمي، الإسكوا (،والمانحين )الاتحاد الأوروبي، Dfid ، JICA ، MiSK ،USAID (. وشهدت الندوة مشاركة واسعة من ممثلين عن السعودية، ومصر، والسودان، وفلسطين، والعراق، وليبيا، .واليمن، وسورية، وسلطنة عمان، والأردن، ولبنان وممثلين عن مؤسسة سلطان بن عبد العزيز آل سعود الخيرية

تطرّقت جلسات العمل الى مواضيع عدّة, منها: تحليل للدراسات الوطنية واستخلاص الدروس المستفادة من التجارب الناجحة في توفير فرص التعليم والتعلم لجميع الأطفال المهمشين والأطفال في مناطق النزاع؛ آليات الدمج التربوي في حالات الطوارئ؛ الحملة العالمية حول الحق في التعليم- المفاهيم المرتبطة بالدمج التربوي؛ آليات المناصرة في الحق في التعليم؛ التكنولوجيا المساندة في حالات الإعاقة.

وسوف تسهم مخرجات الندوة الإقليمية في الإعداد للمؤتمر العالمي حول الدمج التعليمي الذي سوف يعقد في منتصف عام 2019 بمناسبة مرور 25 عاماً على مؤتمر سلامنكا الذي أقر استراتيجية التعليم الجامع للأطفال ذوي الإعاقة والذي يركز على تعليم أطفال ذوي الإعاقة مع أقرانهم في المدارس العامة وكذلك ممثلين من المنظات الدولية، اليونسكو واليونيسيف ورعاية الأطفال ومنظمة بلان.




العودة إلى --> مكتب اليونسكو في بيروت
العودة إلى أعلى الصفحة