شراكات اليونسكو

اليونسكو هي شبكة عالمية لها مقر في باريس (فرنسا) فضلاً عن 52 مكتباً ميدانياً.ويستفيد قطاع الاتصال والمعلومات من نهج اليونسكو الجامع للتخصصات الذي يمكّنه من العمل مع القطاعات الأخرى للمنظمة، أي قطاع التربية، وقطاع العلوم الطبيعية، وقطاع الثقافة، وقطاع العلوم الاجتماعية والإنسانية. وتجدر الإشارة إلى أن المنظمة تتعاون مع مجموعة واسعة من الشركاء:

منظومة الأمم المتحدة

تتعاون اليونسكو مع مختلف الوكالات التابعة للأمم المتحدة وتشارك في المبادرة الرائدة المعروفة باسم "مبادرة توحيد أداء الأمم المتحدة" والتي ترمي إلى ضمان التعاون والتنسيق بين جميع وكالات الأمم المتحدة من أجل تحسين عملية تنفيذ البرامج.

المنظمات الدولية الحكومية

تتعاون اليونسكو مع منظمات دولية حكومية غير تابعة لمنظومة الأمم المتحدة. وتتعاون أيضاً على نحو وثيق مع عدد من المنظمات المتعددة الأطراف.

القطاع الخاص

تتعاون اليونسكو مع العديد من الشركاء التابعين للقطاع الخاص، بما في ذلك مجموعة من الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم، والشركات المتعددة الجنسيات، والمؤسسات، والرابطات المهنية أو الإدارية أو الاقتصادية، والجمعيات الخيرية، والأفراد.

سفراء اليونسكو للمساعي الحميدة

يسهم سفراء المساعي الحميدة في النهوض بأهداف قطاع الاتصال والمعلومات التابع لليونسكو من خلال أنشطة التوعية التي يضطلعون بها. وسفراء المساعي الحميدة هم شخصيات بارزة تستخدم اسمها وشهرتها لنشر المثل العليا لليونسكو.

المنظمات غير الحكومية

تتعاون اليونسكو منذ إنشائها مع منظمات غير حكومية تُعنى بمجالات اختصاص المنظمة، ومنها شبكات التوعية والبحوث، والاتحادات المهنية، والرابطات الدينية والمجتمعية، ورابطات الآباء والطلبة، والحركات الاجتماعية.

المؤسسات الوطنية

تتعاون اليونسكو مع مجموعة متنوعة من المؤسسات التابعة للدول الأعضاء فيها، ومنها دور المحفوظات، والمكتبات، ومراكز المعلومات، والمدارس، والجامعات، والمتاحف.

العودة إلى أعلى الصفحة