حرية الصحافة

© SXC.hu/K.Syvinski

تعمل اليونسكو، منذ زمن طويل، على قيام وسائل إعلام مستقلة ومتنوعة في البلدان النامية، والبلدان التي تعيش مرحلة انتقالية، والتي خرجت من فترة نزاع، على نطاق العالم قاطبة. واتخذت هذه المساندة أشكالا متنوعة مثل: المساعدة في إعداد تشريع مناسب لحرية التعبير، والمساعدة على تنمية الكفاءات (الإعداد المهني، وتكوين البنى الأساسية).

ساعدت اليونسكو، في أفريقيا، على سبيل المثال، على إنشاء العديد من إذاعات المجتمع المحلي والمراكز المتعددة الوسائط، وقدمت الدعم في إعداد التشريعات لبلدان خارجة من فترة نزاع، مثل الموزمبيق وجمهورية الكونغو الديمقراطية. وأتاحت اليونسكو عن طريق برنامجها الدولي لتنمية الاتصال (PIDC) الاستفادة من أكثر من 40 مليون دولار، لصحف ووكالات صحافة ومحطات إذاعة وتلفزة أفريقية، من كلا القطاعين العام والخاص.

في البدء، انطلق الاحتفال باليوم العالمي لحرية الصحافة من اقتراح قدمه المشاركون في حلقة تدارس معنية بالنهوض بصحافة أفريقية مستقلة وتعددية، عُقِدت في ويندهوك (ناميبيا) عام 1991. ثم احتفلت اليونسكو بهذا اليوم العالمي في ويندهوك عام 2001، فكان ذلك أول احتفال بهذا اليوم يقام في أفريقيا وفي العالم أجمع.

العودة إلى أعلى الصفحة