كيفية اقتراح مشروع

إعداد البرنامج الدولي لتنمية الاتصال للمشاريع: من مرحلة التقديم إلى مرحلة التقييم.    

من هم المؤهلون للحصول على مساعدة من قبل البرنامج الدولي لتنمية الاتصال؟

إن المؤهلين للحصول على دعم من البرنامج الدولي لتنمية الاتصال هم مؤسسات الإعلام مثل الصحافة والإذاعة والتلفزيون، ومعاهد التدريب الاعلامي، ومنظمات الصحفيين المهنين، ووكالات تنمية وسائل الإعلام، والمؤسسات الإعلامية المجتمعية. تقوم مجموعة مهنية من مستشاري اليونسكو في شؤون الاتصالات والمعلومات ووسائل الإعلام بمعالجة جميع المقترحات. وتشجع بصفة خاصة المشاريع الإعلامية التي قد تكون بمثابة نماذج تحتذى. ويتعين القول إن اهتماما خاصا يولى لمقترحات البلدان الأقل نموا، والبلدان غير الساحلية والجزر الصغيرة. 

الإعداد والتقديم

تقع مسؤولية فحص مواءمة المشاريع المقدمة مع مقتضيات عرض البرنامج الدولي لتنمية الاتصال  وأولوياته على مستشاري اليونسكو المعنيين بشؤون الاتصالات والمعلومات ووسائل الإعلام. والذين يقومون كذلك بمساعدة مقدمي هذه المشاريع على تطوير مشاريع تتوافق مع احتياجات البرنامج، وذلك بعد تقييم جدوى المقترحات و إقرار مؤيديها. وإذا لزم الأمر، يسعون لطلب رأي اللجنة الوطنية لليونسكو التي تحرص على مراقبة قابلية نجاح المشاريع الإعلامية التابعة للقطاع العام، ورأي مؤسسة اعلامية مهنية معتمدة من قبل اليونسكو حول قابلية نجاح المشاريع الإعلامية التابعة للقطاع الخاص.

 

  •  على جميع مقترحات المشاريع أن تُقدم باستخدام النموذج الرسمي لمشاريع البرنامج الدولي لتنمية الاتصال، وذلك طبقا لتوجيهات البرنامج الدولي لتنمية الاتصال، التي تم تحديثها مؤخرا، حول كيفية إعداد مشروع.
  • على المقترحات أن تشمل، على نحو ملائم وبليغ، كل القضايا المذكورة في النموذج.  
  •  لا ينبغي أن يتجاوز الاقتراح النهائي ست صفحات؛ بغض النظر عن المعلومات الخلفية الإضافية التي قد تساعد على تقييم المقترح والميزانية المخصصة له.
  •  ينبغي اختصار حجم المعدات المستحقة إلى حد أدنى ومعقول، وتبرير الميزانية المخصصة لها.   
  •  لن يتم استعراض اقتراح ما، ما لم يكن قد أثر تأثيرا واضحا على إحدى أولويات البرنامج الدولي لتنمية الاتصال .
  •  ينبغي على مقترحات مشاريع الإذاعة المجتمعية أن تملك ترخيصا قبل نظر البرنامج الدولي لتنمية الاتصال فيها.
  •  لن يأخذ البرنامج الدولي لتنمية الاتصال في الاعتبار المشاريع التي تقدمها كيانات خاصة متنافسة في ما بينها في نفس الجمهور؛ ولكنه على عكس ذلك يشجع المشاريع المشتركة والمشاريع التي تهدف إلى تلبية احتياجات المناطق والمجتمعات المحرومة.  

 

 

 

 

 

 

العودة إلى أعلى الصفحة