18.06.2012 - الخدمات الإعلامية

المؤتمر العالمي 2012 حول الموارد التربوية الحرة

إن الموارد التربوية الحرة آخذة بهدوء بإحداث ثورة حقيقية في مجال التعليم العالي. سيلتقي بين 20 و22 من الشهر الجاري وزراء تربية وأصحاب القرار رفيعي المستوى وجامعيين من مختلف أنحاء العالم في المؤتمر العالمي للموارد التربوية الحرة، في مقر المنظمة بباريس، للتباحث في مختلف الأوجه الممكنة لتوسيع وتسريع هذه الحركة.

يشير مصطلح الموارد التربوية الحرة إلى الأدوات التربوية المتاحة مجانا للجمهور. ويجري العمل على تشجيع المعلمين لاستخدام هذه الموارد عبر نسخها وأقلمتها مع الحاجيات والبوتقات الخاصة وتقاسمها من جديد بحيث يستفيدون منها هم وطلابهم في آن.

سيطلق هذا المؤتمر المنظم بالتعاون بين اليونسكو وهيئة الكومنولث للتعليم ومؤسسة فلورا هيوليت، نقاشا واسعا حول الفائدة من الوصول إلى التعليم المفتوح والمجاني. وسيستعرض تربويون من جامعة اوكسفورد، وجامعة هارفارد، ومعهد لندن للدراسات الاقتصادية وغيرها... خبراتهم في مجال الموارد التربوية الحرة، وما تم إنجازه في هذا المجال وكيف يمكن تطبيق السياسات اللازمة.

وسيصدر عن المؤتمر "بيان باريس 2012" حيث سيطالب الحكومات بدعم تنمية ونشر الموارد التربوية الحرة.

كما سيكون المؤتمر العالمي 2012 فرصة للاحتفال بمرور عشر سنوات على منتدى اليونسكو 2002، الذي استخدم فيه للمرة الأولى مصطلح "الموارد التربوية الحرة".

 




العودة إلى --> للصحافة
العودة إلى أعلى الصفحة