بعثة إلى مدينة نيسيبار القديمة ، بلغاريا

©UNESCO/Arturo Rey

في إطار اتفاقية التراث العالمي واتفاقية حماية التراث الثقافي المغمور بالمياه، تم ايفاد أول بعثة استشارية مشتركة من ممثلي المجلس الدولي للمعالم والمواقع ICOMOS وممثلي الهيئة الاستشارية STAB  إلى أحد مواقع التراث العالمي.

زارت بعثة مشتركة مكونة من خبراء الهيئة الاستشارية  العلمية والتقنية لاتفاقية اليونسكو لحماية التراث الثقافي المغمور بالمياه وممثلي لجنة الايكوموس الدولية (الجهاز الاستشاري للجنة التراث) موقع التراث العالمي بــ "مدينة نيسيبار القديمة" بدعوة من السلطات البلغارية. وقام خبراء البعثة بتقييم لحالة صون الموقع، بما في ذلك البقايا الأثرية الغارقة تحت الماء، وقدموا برامج لبناء قدرات الخبراء البلغار في مجال إدارة السواحل وإعداد تقييم الأثر على التراث لممتلكات التراث العالمي. وقد امتدت زيارة بعثة الخبراء من 28 نوفمبر إلى 3 ديسمبر 2017.

وقام خبراء البعثة بفحص المشاريع القائمة والمقترحة وأعمال التطوير داخل حدود مدينة نيسيبار القديمة ومنطقتها العازلة، وبالمياه الإقليمية لشبه الجزيرة ، وقدموا رؤى أولية حول نطاق التحليل اللازم لتقييم آثارها.

أجرى خبراء STAB مسحًا تحت الماء للبقايا الأثرية وقدموا توصيات بشأن إجراء أبحاث إضافية قد تكون ضرورية لتقييم الإمكانات الأثرية لتلك للبقايا الاثرية المغمورة بالمياه بنيسيبار وتحديد الإجراءات التي يتعين اتخاذها للحد من الأضرار التي قد يتعرض لها الموقع الاثري، تماشيا مع المادة 5 من اتفاقية عام 2001.

ومن المنتظر ان تقوم لجنة التراث العالمي في دورتها 43 التي سوف يتم عقدها خلال عام 2019 بفحص التقرير الخاص بحالة صون الموقع.

تقرير البعثة الاستشارية

روابط مفيدة:

الرابط الخاص بالقرار COM 7B.4341

مركز التراث العالمي

التعاون لحماية التراث العالمي

العودة إلى أعلى الصفحة