حوار عن طريق تكنولوجيا "جيغابان"

ترمي حوارات"جيغابان" إلى تشجيع التواصل والتفاهم وتكوين شعور أقوى بالانتماء إلى مجتمع عالمي، وذلك عن طريق تبادل الصور الرقمية ذات الدرجة العالية من الوضوح والتي يمكن استكشاف أدق تفاصيلها. وباستخدام آلة تصوير تعمل بالتحكم الآلي (الروبوتي) يوفرها البرنامج، يُمكن للأطفال في المدارس المنتسبة المشاركة التقاط صور بانورامية ذات الدرجة العالية من الوضوح والتي يمكن استكشاف أدق تفاصيلها عن العالم المحيط بهم، وتشاطرها مع نظرائهم في جميع أنحاء العالم.  

ويتعلق الأمر بأن تقوم مجموعة ما بعرض صورة على الإنترنت، وتعمد مجموعة أخرى، باستخدام موقع شريك، إلى استكشاف تفاصيلها، وتورد "ملاحظات" افتراضية عليها أو أسئلة عنها سرعان ما ترد عليها المجموعة الأولى. ومن شأن تقاسم مواقعهم المجتمعية، ومعالمهم، وأحداثهم، والأمكنة ذات الأهمية بالنسبة لهم، تشجيع التأمل الذاتي، وتعميق فهمهم لمجتمعاتهم ولهويتهم الذاتية. ومن أهم ما يتعين عليهم تأمينه هو تعميق فكرهم في ما يتعلق بالاندماج والتنوع في مجتمعاتهم. فهم يبدؤون رحلة الربط الشبكي  في القرن الحادي والعشرين لاستكشاف، وتوثيق ومناقشة الصور والهويات الجماعية.  

المشاركون
تم اختيار مدارس منتسبة لليونسكو من وترينيدا وتوباغو، وجنوب افريقيا، والولايات المتحدة للمرحلة الرائدة (2007ـ 2008). وبعد إجراء عملية تقييم، من المؤمل أن يجري توسيع نطاق البرنامج وإقامة شبكات إقليمية لتوفير التدريب والرعاية وتنفيذ مبادلات فيما بين الأقاليم وعلى الصعيد الدولي.     

وحدة التنسيق الدولية لشبكة المدارس المنتسبة  
السيدة سيغريد نيدرماير s.niedermayer(at)unesco.org

 

العودة إلى أعلى الصفحة