السلام وحقوق الإنسان

ينص الميثاق التأسيسي لليونسكو في ديباجته على ما يلي:" لما كانت الحروب تتولد في عقول البشر، ففي عقولهم يجب أن تُبنى حصون السلام".

تضطلع شبكة اليونسكو للمدارس المنتسبة، منذ إنشائها، بتنفيذ أنشطة من أجل تعزيز السلام وحقوق الإنسان، والتسامح والمواطنة الديمقراطية، خاصةً من خلال التعليم.  

يعزز تعليم حقوق الإنسان نهجاً في التعليم يقوم على الحقوق، الذي يشمل هذين المفهومين على السواء:"حقوق الإنسان من خلال التعليم" و"حقوق الإنسان في التعليم".  

يستلزم ذلك:
ـ التعلم في مجال حقوق الإنسان
ـ وممارسة حقوق الإنسان عن طريق الجمع بين نهوج التعلم المعرفية، والإبداعية والتجديدية  
تمشياً مع الإعلان العالمي لحقوق الإنسان (1948) واتفاقية حقوق الطفل (1989)، تنفذ المدارس المنتسبة لليونسكو مشاريع ترمي إلى إدماج التثقيف في مجال حقوق الإنسان في عملية التعلم. وتحتفل مدارس كثيرة منضمة إلى شبكة المدارس المنتسبة بيوم حقوق الإنسان (10 كانون الأول/ ديسمبر).

الأهداف

ترمي الأنشطة المتعلقة بالسلام وبحقوق الإنسان إلى:
ـ القضاء على كافة مظاهر العنصرية، وكراهية الأجانب، والاستبعاد، والتمييز والتعصب
ـ تعزيز التعليم من أجل الديمقراطية، والمسؤولية المدنية، والتفكير الناقد، والتسامح وحل النزاعات بلا عنف
ـ التوعية بحقوق الإنسان في الجوانب النظرية والعملية، وتوعية الطلاب بحقوقهم ومسؤولياتهم، بما في ذلك حقوق الآخرين.

مشاريع شبكة المدارس المنتسبة

مشروع تعليمي للتذكير بتجارة الرقيق عبر الأطلسي

عبارة عن مشروع طليعي لشبكة المدارس المنتسبة للتذكير بتجارة الرقيق ومكافحة العنصرية والتمييز

مطبوعات شبكة المدارس المنتسبة

ـ المجموعة الأولي من الممارسات الجيدة في مجال التعليم الجيد  (بالإنجليزيّة)
تشمل نماذج متميزة تتبعها شبكة المدارس المنتسبة في مجال تعليم حقوق الإنسان على المستوى التعليمي والوطني والدولي

ـ حملة دولية بعنوان "الجميع متساوون في التنوع: حشد المدارس ضد العنصرية والتمييز والاستبعاد" (رزمة الحملة)،  (بالإنجليزيّة)2005  

ـ اختراق الصمت: مشروع تعليمي للتذكير بتجارة الرقيق عبر الأطلسي، 2004 (بالإنجليزيّة)

قاعدة بيانات اليونسكو

العودة إلى أعلى الصفحة