الشركاء

يضع قطاع التربية في اليونسكو الشراكات في صميم كافة جوانب عمله بهدف تحقيق التعليم للجميع. 

تعمل اليونسكو مع عدد كبير من وكالات الأمم المتحدة لتعزيز التعليم في جميع أرجاء العالم وتشارك، على نحو فعال، في مبادرة "الأمم المتحدة الواحدة" الرائدة التي تهدف إلى جمع وكالات الأمم المتحدة لتحسين تنفيذ البرامج.

المؤسسات متعددة الجوانب الخمس التي نظمت المؤتمر العالمي للتعليم للجميع عام 1999 تمثل الأطراف المعنية الدولية الرئيسية في حركة التعليم للجميع، وهي: اليونسكو، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وصندوق الأمم المتحدة للسكان، ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) والبنك الدولي.

 

تشمل الشراكات الرئيسية لبرنامج التعليم للجميع:

يشمل شركاء قطاع التربية في اليونسكو:


الوكالات التابعة للأمم المتحدة
باعتبارها الوكالة التابعة للأمم المتحدة التي تختص بمجال التعليم للجميع، تتعاون اليونسكو مع عدد كبير من وكالات الأمم المتحدة من أجل تلبية الاحتياجات التعليمية في جميع أرجاء العالم، وذلك لتحقيق الأهداف الإنمائية للألفية والتعليم للجميع.

 

الجهات المانحة الثنائية والمتعددة الأطراف
توفر الوكالات المانحة الثنائية والمتعددة الأطراف التمويل الأساسي اللازم لدعم مجال التعليم في البلدان النامية. كما أنها تساعد البلدان في صياغة سياسات واستراتيجيات تعليمية فعالة.

 

المجتمع المدني والمنظمات غير الحكومية
تعزز الشراكات مع المجتمع المدني الجهود الترويجية وتُحدّ من أوجه اللامساواة في التعليم من خلال تنفيذ برامج للفئات المهمشة والمستضعفة.

 

القطاع الخاص
يتوافر للشركات والمؤسسات والأفراد التكنولوجيات والمهارات اللازمة لتعزيز التنمية في المجال التعليمي، مما يزيد من طابع الشراكة الإستراتيجية لكل من هؤلاء المانحين.

 

الشراكات المعنية بموضوعات محددة
تسهل الشراكات المعنية بموضوعات محددة العمل المشترك لمعالجة قضايا معينة.

 

العودة إلى أعلى الصفحة