17.06.2011 - Education Sector

إعلان جديد ينص على "تدابير جريئة وحاسمة" للقضاء على وباء فيروس ومرض الإيدز

©اليونسكو

"إننا نعلن رسمياً التزامنا بالقضاء على وباء الإيدز عن طريق توفير إرادة سياسية متجددة وقيادة قوية مبنية على المساءلة"... إنه التعهد الذي قدمته الجمعية العامة للأمم المتحدة في إعلان سياسي عن فيروس ومرض الإيدز اعتمدته بالإجماع في 10 حزيران/يونيو قبل اختتام الاجتماع الرفيع المستوى بشأن مرض الإيدز (8-10 حزيران/يونيو).

وشاركت المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، في افتتاح هذا الاجتماع، مسلطةً الضوء على الدور الريادي الذي تؤديه المنظمة في مجال التعليم لمكافحة فيروس الإيدز.  

وتدعم اليونسكو من خلال برامجها وأنشطتها التدابير الشاملة المتخذة في قطاع التعليم من أجل التصدي لفيروس ومرض الإيدز. وتضطلع المنظمة بدور ريادي في إطار المبادرة العالمية المعنية بالتعليم وفيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز وفي فريق العمل المشترك بين الوكالات المعني بالتعليم والتابع لبرنامج الأمم المتحدة الخاص بفيروس ومرض الإيدز.  

وقد شارك في اجتماع الأمم المتحدة الرفيع المستوى بشأن الإيدز (8-10 حزيران/يونيو) ما يزيد على 3000 شخص لاستعراض ما طبع السنوات الثلاثين الأخيرة من تقدم وتحديات ولتحديد التدابير المقبلة لمكافحة وباء الإيدز.  

وتجدر الإشارة أخيراً إلى أن مرض الإيدز أودى بحياة أكثر من 30 مليون شخص منذ تشخيص المرض للمرة الأولى قبل ثلاثة عقود.  

روابط  

البيان الصادر عن الأمم المتحدة     

لقراءة النص الكامل للإعلان

"لا إصابات جديدة، لا تمييز ولا موتى بسبب الإيدز"

اليونسكو تشارك في رعاية برنامج الأمم المتحدة المشترك المعني بفيروس ومرض الإيدز     




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة