16.06.2010 -

البلدان التسعة "مثالاً فريداً على التعاون فيما بين بلدان الجنوب"

©اليونسكو/ اكاش

صرحت المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، خلال افتتاحها للاجتماع الاستعراضي الوزاري الثامن للتعليم للجميع في البلدان التسعة ذات الأعداد الضخمة من السكان، وهو اجتماع عُقد في أبوجا، بنيجيريا، في 21 حزيران/يونيو، أن بلدان الجنوب التسعة ذات الأعداد الضخمة من السكان تشكل "مثالاً فريداً على التعاون فيما بين بلدان الجنوب". وأضافت المديرة العامة: "من شأن قوتكم المشتركة، التي تتمثل في مليارات من الأشخاص، أن تجعل من محو الأمية محركاً حقيقياً للتنمية". وحذرت المديرة العامة أيضاً من "أنه سيتعذر تحقيق أهداف التعليم للجميع على المستوى العالمي ما لم يتم تحقيقها في البلدان التسعة ذات الأعداد الضخمة من السكان".

وتضم هذه البلدان أكثر من 60% من سكان العالم، وما يزيد على ثلثي الكبار الأميين وأكثر من نصف الأطفال غير الملتحقين بالمدرسة في العالم. وقد عقدت بلدان الجنوب التسعة ذات الأعداد الضخمة من السكان اجتماعاً في أبوجا، بنيجيريا (21–24 حزيران/يونيو)، لتناول موضوع "محو الأمية من أجل التنمية"، مع التركيز بصفة خاصة على الفتيات والنساء.

 وتولى افتتاح الاجتماع الاستعراضي الوزاري الثامن للبلدان التسعة، الذي شارك في تنظيمه كل من اليونسكو وحكومة نيجيريا، وزير التربية في نيجيريا ورئيس جمهورية البلاد، فضلاً عن المديرة العامة لليونسكو، والمبعوثة الخاصة لليونسكو لمحو الأمية من أجل التنمية، صاحبة السمو الملكي الأميرة لورنتاين من هولندا.

روابط ذات الصلة

كلمة المديرة العامة خلال اجتماع البلدان التسعة

الاجتماع الاستعراضي الوزاري الثامن لمبادرة البلدان التسعة، أبوجا، نيجيريا، 21-24 حزيران/يونيو 2010

محو الأمية من أجل التنمية (باللغة الإنجليزية)

معلومات عن البلدان التسعة

التنسيق الدولي في مجال التعليم للجميع




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة