محو الأمية والسلام

إن موضوع اليوم الدولي لمحو الأمية للعام 2012 هو محو الأمية والسلام. ولقد اعتمد عقد الأمم المتحدة لمحو الأمية هذا الموضوع ليبين الاستخدامات المتعددة لمحو الأمية والقيم التي يضفيها على الأفراد.  

يسهم محو الأمية في بناء السلام، حيث أنه يجعل الناس قاب قوسين أو أدنى من اكتساب الحريات الشخصية وفهم العالم على نحو أفضل، إضافة إلى منع الصراعات أو حلها. وقد تبدو الرابطة بين محو الأمية والسلام بيّنة في الديمقراطيات غير المستقرة أو في البلدان التي تعاني من النزاعات حيث يكون من أصعب الأمور إنشاء بيئة متعلمة أو دعمها.

إن التعليم يجلب الاستدامة لجميع الأهداف الإنمائية، ومحو الأمية هو أساس التعلٌم. أنه يوفر للأفراد المهارات اللازمة لفهم العالم وتشكيله، كما يسمح لهم المشاركة في العملية الديمقراطية ويمنحهم صوت، ويعزز هويتهم الثقافية.

 

إيرينا بوكوفا، المديرة العامة لليونسكو     

حول اليوم الدولي لمحو الأمية

تم لأول مرة اقتراح تخصيص يوم كل عام لتعزيز محو الأمية إبان "المؤتمر الدولي لوزراء التربية والتعليم حول محو الأمية" (طهران، 8ـ 19 أيلول/ سبتمبر 1965). وبعد مرور عام، في تشرين الثاني/ نوفمبر 1966، أعلنت اليونسكو يوم 8 أيلول/ سبتمبر اليوم الدولي لمحو الأمية.    

وطوال أكثر من 40 عاماً، تحتفل اليونسكو باليوم الدولي لمحو الأمية وتُذكّر المجتمع الدولي بأن محو الأمية إنما يشكل حقاً من حقوق الإنسان وأساساً لكل عملية تعلم. وفي 8 أيلول/ سبتمبر من كل عام، منذ عام 1967، تكافئ اليونسكو أنشطة المنظمات والممارسين والبرامج في أكثر من 100 بلد في جميع أرجاء العالم، وذلك من خلال منح جوائز اليونسكو الدولية لمحو الأمية.  

مبررات محو الأمية؟

  إن محو الأمية حق من حقوق الإنسان، وأداة لتعزيز القدرات الشخصية ووسيلة لتحقيق التنمية الاجتماعية والبشرية. وتعتمد فرص التعليم على الإلمام بالقراءة والكتابة. كما أن محو الأمية يقع في صميم التعليم الأساسي للجميع، ويُعتبر بمثابة العامل الأساسي للقضاء على الفقر وخفض وفيات الأطفال والحد من النمو السكاني وتحقيق المساواة بين الجنسين وكفالة التنمية المستدامة والسلام والديمقراطية. وثمة أسباب وجيهة تبرر إعطاء محو الأمية هذه المكانة التي يحتلها في صميم عملية التعليم للجميع.  

والتعليم الأساسي الجيد يزود التلاميذ بمهارات القرائية اللازمة للحياة ولمواصلة التعلم؛ والآباء المتعلمون يكونون أكثر ميلاً لإرسال أبنائهم إلى المدرسة؛ والأشخاص المتعلمون هم أكثر قدرة على الانتفاع بفرص التعليم المستمر؛ والمجتمعات المتعلمة تكون أكثر استعداداً لمواجهة التحديات الإنمائية الملحة.


حمل ملصق اليوم الدولي لمحو الأمية

بالعربية | بالانجليزية | بالفرنسية | بالاسبانية

المعالم البارزة في مجال محو الأمية

استعراض للمحطات التاريخية في مجال محو الأمية للجميع، بدءا من عام 2003، عندما أخذت اليونسكو زمام مبادرة عقد الأمم المتحدة لمحو الأميّة (2003-2012)، وعودة إلى عام 1946، عندما أنشئت اليونسكو لأول مرة لجنة لتعزيز "التعليم الأساسي". المزيد

الأحداث الرئيسية

    • المائدة المستديرة الدولية الرفيعة المستوى بشأن محو الأمية (6ـ 7 أيلول/ سبتمبر)
      ستدعو اليونسكو، احتفالاً باليوم الدولي لمحو الأمية، إلى اجتماع مائدة مستديرة دولية بشأن محو الأمية تحت عنوان "تحقيق هدف محو الأمية بحلول عام 2015: الوفاء بالتعهدات" (6ـ 7 أيلول/ سبتمبر، في مقر اليونسكو، بباريس). المزيد
    • احتفال تكريم الفائزين بجوائز اليونسكو الدولية لمحو الأمية لعام 2012
      اليونسكو، باريس

اشترك في الاحتفال

  • امنح كتباً ومواد للقراءة للمدرسة المحلية التي ترتادها أو إلى المركز المحلي الذي تتبعه

  • ابدأ في إنشاء نادي للقراءة

  • تطوع لتدريس القراءة والكتابة في مجتمعك المحلي

  • كن مرشداً لشخص غير متعلم

  • أرسل تجاربك في مجال محو الأمية على العنوان التالي: jointliteracy(at)unesco.org

المصدر: اليونسكو