مراحل أساسية تحقّقت في ما يتصل بالأهداف الجديدة للتعليم

اليونسكو/امينة سيد - طالبة تقرأ بصوت عال. ظروف صعبة في مدرسة ابتدائية في باقر شاه، وهي قرية في إقليم السند، باكستان، وتجري الدروس في الخارج لأن المباني انهارت منذ سنوات.

اقترب المجتمع الدولي خطوة باتجاه تحديد جدول أعمال التعليم لما بعد عام 2015 الذي سيشكل جزءا من خطة التنمية العالمية لما بعد عام 2015.

ومشروع اتفاق مسقط، الذي اعتمده أكثر من 250 موفدا إلى الاجتماع العالمي للتعليم للجميع (2014) المنعقد في مسقط، عُمان، من 12 إلى 14 أيار/ مايو، قد استُكمل خلال اجتماع عقدته مؤخرا اللجنة التوجيهية لحركة التعليم للجميع. ويُحدد الاتفاق هدفا شاملا للتعليم ما بعد عام 2015، فضلا عن مجموعة من سبعة أهداف عالمية.
واتفاق مسقط مبني على المبدأ القائل بأنّه على التعليم أن يستفيد من هدف واضح وصريح قائم بحد ذاته ضمن خطة التنمية الجديدة لما بعد عام 2015، فضلا عن كونه موضوعا شاملا لقطاعات متعددة ضمن خطة التنمية الأوسع نطاقا.

وإضافة إلى ذلك، قدّم المجتمع المدني دعمه إلى جدول أعمال التعليم الجديد من خلال التعبير عن دعمه للهدف الشامل ولمشاريع الأهداف المقترحة في مجال التعليم، وذلك خلال اجتماع المشاورة الجماعية للمنظمات غير الحكومية بشأن التعليم للجميع الذي عقدته اليونسكو في سانتياغو، شيلي، من 21 إلى 23 أيار/مايو. كما تعهّدت المجموعة، التي تمثل حوالى 300 منظمة من جميع أنحاء العالم، بمواصلة حشد الدعم من أجل التعليم وتعزيز مناصرته داخل مجتمع التعليم وخارجه في آن معا.

ما هو الهدف الشامل والأهداف العالمية الجديدة؟
يتمثل الهدف الشامل المقترح للتعليم في "توفير التعليم الجيد والمنصف والجامع والتعلّم مدى الحياة للجميع بحلول عام 2030"

ويُترجَم هذا الهدف إلى سبعة أهداف عالمية للتعليم:

  • الرعاية والتعليم في مرحلة الطفولة المبكرة
    الهدف 1: بحلول عام 2030، أن يكون س٪ من الفتيات والفتيان مهيئين للتعلّم في المرحلة الابتدائية من خلال الانتفاع برعاية وتعليم جيدين في مرحلة الطفولة المبكرة، ولاسيما من خلال إتمام سنة واحدة على الأقل من التعليم ما قبل الابتدائي المجاني والإلزامي، مع إيلاء اهتمام خاص للتكافؤ بين الجنسين وللفئات الأكثر تهميشا.
  • التعليم الأساسي
    الهدف 2: بحلول عام 2030، أن تتمكّن جميع الفتيات والفتيان من إتمام تعليم أساسي مجاني وإلزامي يتّسم بالجودة ويدوم 9 سنوات على الأقل ومن تحقيق نتائج التعلّم المرجوة، مع إيلاء اهتمام خاص  للتكافؤ بين الجنسين وللفئات الأكثر تهميشا.
  • محو أمية الشباب والكبار
    الهدف 3: بحلول عام 2030، أن يتمتع جميع الشباب وس٪ من الكبار على الأقل بما يكفي من مهارات القراءة والكتابة والحساب للمشاركة مشاركة تامة في المجتمع، مع إيلاء اهتمام خاص للفتيات والنساء وللفئات الأكثر تهميشا.
  •  المهارات اللازمة من أجل العمل
    الهدف 4: بحلول عام 2030، أن يتمتّع س٪ من الشباب وع٪ من الكبار بالمعارف والمهارات اللازمة للحصول على عمل لائق والعيش حياة كريمة من خلال التعليم التقني والمهني، والتعليم في المرحلة العليا من التعليم الثانوي، والتعليم العالي والتدريب، مع إيلاء اهتمام خاص للتكافؤ بين الجنسين وللفئات الأكثر تهميشا.
  • المهارات اللازمة من أجل المواطنة والتنمية المستدامة
    الهدف 5: بحلول عام 2030، أن يكتسب جميع المتعلّمين المعارف والمهارات والقيم والمواقف اللازمة لإرساء مجتمعات مستدامة وسلمية،  ولاسيما من خلال التعليم من أجل المواطنة العالمية والتنمية المستدامة.
  •  المعلّمون
    الهدف 6: بحلول عام 2030، أن تحرص جميع الحكومات على أن يدرس جميع المتعلّمين على أيدي معلّمين مؤهلين، ومدربَّين تدريبا مهنيا، ومتحمّسين، ومدعومين دعما جيدا.
  •  تمويل التعليم
    الهدف 7: بحلول عام 2030، أن تخصص جميع البلدان على الأقل نسبة 4 -6٪ من إجمالي الناتج المحلي أونسبة 15-20٪ من الإنفاق العام للتعليم، مع إعطاء الأولوية للمجموعات الأكثر فقرا؛ وأن تعزّز التعاون المالي من أجل التعليم، مع إعطاء الأولوية للبلدان الأكثر فقرا.


وستشكل الأهداف المقترحة أساسا لإطار عمل سوف تتولى اليونسكو إعداده بالتشاور مع الشركاء في حركة التعليم للجميع. وإطار العمل هذا سيوجّه عملية تطبيق جدول أعمال التعليم المستقبلي وتحديد المؤشرات المتعلقة بكلّ من الأهداف العالمية والأهداف الخاصة ببلدان محددة، وسيعكس بالتالي البيئات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية والثقافية المختلفة.

شاركوا في المناقشة بشأن رصد أهداف التعليم وقياسها في المدوّنة العالمية للتعليم التي يديرها تقرير اليونسكو العالمي لرصد التعليم للجميع.

العودة إلى أعلى الصفحة