مبادرة المسار السريع

إن مبادرة المسار السريع (FTI) هي مشاركة بين البلدان النامية والجهات المانحة، أُنشئت من أجل مساعدة البلدان المنخفضة الدخل على أن تحقق، مع حلول عام 2015، هدف التعليم للجميع، وهدف تعميم التعليم الابتدائي على الصعيد العالمي، الذي يمثل أحد الأهداف الإنمائية للألفية. وتشجع هذه المبادرة البلدان المنخفضة الدخل على إعداد خطط وطنية للتربية والتعليم، وتخصيص المزيد من الموارد السياسية والمالية لهذا المجال، في مقابل التزام البلدان المانحة بتوفير ما يلزم من الأموال والخبرات لبلوغ الأهداف الوطنية في مجال التربية والتعليم. وحتى أيلول/سبتمبر 2006، بلغ عدد البلدان النامية التي تتلقى دعماً من مبادرة المسار السريع 21 بلداً.

وقد استُهلّت مبادرة المسار السريع عام 2002، بأمانة صغيرة يؤويها ويديرها البنك الدولي، وبمدخلات  تأتيها من البلدان المانحة، والمجتمع المدني، واليونسكو، وغيرها من وكالات الأمم المتحدة. وهي تضم جميع كبار المانحين للتربية والتعليم - أي أكثر من 30 وكالة وبنكاً إنمائياً على مستوى ثنائي أو إقليمي أو دولي. واليونسكو هي عضو دائم في اللجنة التوجيهية لمبادرة المسار السريع (FTI).

وعلاوة على الهدف الأول المتمثل في تعبئة الموارد المتعددة الأطراف والثنائية لصالح التعليم للجميع، تشتمل مبادرة المسار السريع على صندوقَيْ ودائع متعددَيْ المانحين هما: الصندوق الحافز الذي يقدم التمويل لحالات انتقالية؛ وصندوق تنمية البرامج التعليمية، الذي يقدم المساعدة لتنمية القدرة على التخطيط.

العودة إلى أعلى الصفحة