الشراكات بين القطاعين العام والخاص

من المتوقع أن تضطلع الشراكات بين القطاعين العام والخاص بدور متزايد الأهمية في مسيرة التعليم للجميع، وأن تعمل بالتالي على إيجاد مصدر بديل لتمويل الأنشطة الرامية إلى تحقيق أهداف حركة التعليم للجميع، وعلى توفير المزيد من المساعدات التقنية.

وتشتمل علاقات اليونسكو مع القطاع الخاص على التعاون مع الشركات التجارية، والمشروعات الصغيرة والمتوسطة، والمؤسسات الخيرية، والجمعيات المهنية والاقتصادية، والمنظمات الأخرى في عالم الأعمال، وكذلك مع الأفراد والجماعات والآباء والأُسر.

وقد اضطلعت اليونسكو في ظل التطور الذي شهدته سياستها الخاصة بالشراكات بين القطاعين العام والخاص(PPPs) ، وانسجاماً مع توجهات منظومة الأمم المتحدة ولا سيما الاتفاق العالمي للأمم المتحدة، بدور حافز في إيجاد فرص لإقامة شراكات بين القطاعين العام والخاص من أجل المساعدة على تلبية احتياجات البلدان التي يبدو أنها أقل البلدان قدرة على توفير التعليم للجميع.

وقد اضطلعت اليونسكو بمشروعات بحثية متنوعة (مثل المعهد الدولي لتخطيط التربية - IIEP والمدرسة العليا للعلوم السياسية  (Sciences Po) في باريس - انظر أدناه )، وبمشروعات على الصعيد التنفيذي (انظر أيضاً مركز اليونسكو الدولي للتعليم والتدريب في المجال التقني والمهني- UNEVOC). وتقوم اليونسكو أيضاً بتنظيم حلقات عمل وحلقات تدارس واجتماعات على الصعيد الوطني والإقليمي والدولي

 

وثائق ذات صلة

شراكات اليونسكو مع القطاع الخاص: شراكة مميزة

المؤتمر الدولي لتمويل التنمية، مونتيري، المكسيك، -18 - 22 آذار/مارس 2002

المواقع

مجتمعات اليونسكو : الفرص المتاحة للتعاون

اليونسكو : إطار للشراكة مع القطاع الخاص


     

    العودة إلى أعلى الصفحة