الإستراتيجية

أطفال من إيران يقرؤون بالفارسي

©اليونسكو/روجر دومنيك

يستند نهج اليونسكو في مجال التعليم واللغات في القرن الحادي والعشرين إلى ثلاثة مبادئ هي:

  • التعليم باللغة الأم كوسيلة للنهوض بالاستيعاب وتحسين نوعية التعليم عن طريق الاستفادة من معارف وخبرات الدارسين والمعلمين. وتؤيد اليونسكو نتائج الدراسات التي تدل على أن تدريس اللغة الأم يمثل عاملاً رئيسياً في برامج محو الأمية والتعلم.  
  • التعليم بلغتين و/ أو بعدة لغات على كل مستويات التعليم كوسيلة للنهوض بالمساواة والتعبير عن تنوع اللغات في شتى المجتمعات، بما فيها البيئات المتعلمة، ووسائل الإعلام، والمجال السيبرني.
  • ويتمثل الهدف الأساسي في تشجيع استخدام ثلاث لغات على الأقل في التعليم في سياقات التعدد اللغوي.دعم تعليم اللغات باعتبارها جزءاً أساسياً من التعليم المشترك بين الثقافات الرامي إلى تشجيع التفاهم بين مختلف الشعوب وضمان احترام الحقوق الأساسية.  

وصْلات

إستراتيجية اليونسكو بشأن اللغات و التعدد اللغوي

إعلان اليونسكو العالمي بشأن التنوع الثقافي

العودة إلى أعلى الصفحة