المهمة

فتيات في المرحاة العليا في استراليا

© اليونسكو/ماريو بورغ

تشدد اليونسكو على ضرورة تحسين نوعية التعليم الثانوي وتحقيق قدر أكبر من الإنصاف والملاءمة فيه. تركز أنشطة اليونسكو الرئيسية على النهوض بالجودة وضمان التناسق عن طريق دعم إصلاح نظم التعليم الثانوي، ولاسيما من خلال إعادة تصميم المضامين والأساليب في هذا المجال، وذلك للاستجابة لاحتياجات القرن الحادي والعشرين.

تدعم المنظمة التعليم الثانوي للجميع الذي يشمل توازناً بين الفروع الأكاديمية والمهارات الاجتماعية والمسؤولية المدنية، وهو ما يوفر إعداداً فعالاً لمواصلة التعليم والانخراط في عالم العمل.  

تدعم اليونسكو ما لا يقل عن تسع سنوات من التعليم الأساسي غير المنقطع قبل الالتحاق بالمسارات العامة أو المسارات المهنية. وخلال مستوى المرحلة العليا من التعليم الثانوي، ينبغي ضمان حرية انتقال الدارسين بين هذين النوعين من المسارات.  

تدعم اليونسكو، من أجل تشجيع القيد بمختلف مستويات التعليم الثانوي، استراتيجيات ترمي إلى ضمان الانتقال من المستوى الابتدائي إلى المستوى الثانوي، كما أنها تشجع الانتفاع المتكافئ لجميع الشباب، ولاسيما للفتيات والشباب في المناطق الريفية.  

العودة إلى أعلى الصفحة