12.11.2013 - اليونسكو، بيان صحفي

المؤتمر العام لليونسكو ينتخب إيرينا بوكوفا لولاية ثانية على رأس المنظمة

© UNESCO/Emilien UrbanoUNESCO Director-General, Irina Bokova

انتخب المؤتمر العام لليونسكو، اليوم، إيرينا بوكوفا لولاية ثانية كمديرة عامة للمنظمة، وكان المجلس التنفيذي قام بتسمية بوكوفا لهذا المنصب في الرابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

ولدت إيرينا بوكوفا في صوفيا (بلغاريا) في 12 تموز/يوليو 1952، وانتخبت للمرة الأولى مديرة عامة لليونسكو، في 15 تشرين الثاني/نوفمبر 2009.

وتميزت ولايتها الأولى على رأس المنظمة بعملية إصلاح كبرى، لجعلها أكثر فعالية وقادرة على مواجهة التحديات التنموية لعالمنا اليوم المتسم بالتنوع والترابط المتزايد بين بعضه البعض. وركزت إيرينا بوكوفا برنامج عمل اليونسكو، مدى السنوات الأربع الماضية، على اثنين من الأهداف الشاملة – صهر ثقافة السلام وتعزيز التنمية المستدامة – إضافة إلى اثنين من الأولويات العالمية وهما إفريقيا والمساواة بين الجنسين.

وعملت على أن تكون مساهمة اليونسكو، في وضع الأجندة الجديدة للتنمية المستدامة لما بعد 2015، تتركز بشكل محوري على التربية والثقافة والعلم والاتصال والإعلام.

وهذه الأجندة هي الآن في مرحلة البلورة لتعتمدها منظمة الأمم المتحدة مع مجموع الأسرة الدولية في عملها المستقبلي.  "إن حقوق الإنسان وكرامته هي الاتجاهات الأساسية لبوصلة عمل اليونسكو، ويجب ان تبقى قواعد السلام الدائم والتنمية المستدامة اللذين نسعى إلى بنائهما – اليوم وأكثر من اي وقت مضى، والوحدة يجب أن تكون نبراسنا، لبناء المستقبل الذي نسعى إليه جميعا، مستقبل يتصف بالمساواة والعدل والسلام". حصلت إيرينا بوكوفا على درجات الدكتوراه الفخرية من عدد كبير من الجامعات المرموقة في العالم. وتجيد إلى جانب لغتها الأم الإنكليزية والفرنسية والإسبانية والروسية.




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة