08.11.2011 - الخدمات الصحفية

انطلاق الاحتفال بالذكرى السنوية الأربعين لاتفاقية التراث العالمي

أطلقت المديرة العامة لليونسكو إيرينا بوكوفا اليوم الاحتفالات بالذكرى السنوية الأربعين للاتفاقية بشأن حماية التراث العالمي الثقافي والطبيعي، التي اعتمدتها الدول الأعضاء في اليونسكو في 16 تشرين الثاني/نوفمبر 1972.

ودعت المديرة العامة في كلمتها، لتخصيص سنة من أجل تجديد التراث العالمي. "إن التراث يقف على مفترق طرق عند تغير المناخ، والتحولات الاجتماعية وسيرورة المصالحة بين الشعوب. والتراث محمل بالمخاطر الكبيرة: بدءا بقضايا الهوية والانتماء للشعوب، مرورا بالتنمية الاقتصادية المستدامة وصولا إلى التطورات الاجتماعية للمجتمعات".

وشددت إيرينا بوكوفا على أن مؤتمر ريو +20 للأمم المتحدة للتنمية المستدامة في حزيران/يونيو 2012 من شأنه أن يوفر فرصة جديدة لليونسكو للدعوة إلى الربط بين الثقافة والتنمية. وأكدت أن "التراث ليس مسألة ترف، بل هو استثمار لودائع في المستقبل. ذلك هو الأساس السليم الذي بدونه لا يمكن بناء شيء دائم. لأن تجاهلنا التراث واجتثاثنا جذورنا يؤديان حتما إلى قص أجنحتنا أيضا."

في كلمتها خلال الجلسة الافتتاحية للجمعية العامة للدول الأطراف في الاتفاقية التي يبلغ عددها 187 دولة، شددت المديرة العامة على ضرورة إشراك المجتمعات المحلية في الحفاظ على التراث، ودعت إلى التفكير، بموازاة الاحتفالات، وبمشاركة جميع المعنيين، حول التراث العالمي والتنمية المستدامة ودور المجتمعات المحلية.

تنعقد الجمعية العامة للدول الأطراف في اتفاقية التراث العالمي كل سنتين في باريس، بمناسبة انعقاد دورة المؤتمر العام لليونسكو، وهو أعلى هيئة للقرار في المنظمة.

وانتخبت الدول الأطراف، في اليوم الأول من انعقاد الجمعية العامة، تسعة أعضاء جدد في لجنة التراث العالمي لتحل محل الأعضاء المنتهية ولايتهم وهم أستراليا، البحرين، بربادوس، البرازيل، الصين، مصر، الأردن، نيجيريا والسويد. وجرى انتخاب كل من الجزائر  وكولومبيا وألمانيا والهند واليابان وماليزيا وقطر والسنغال وصربيا، كأعضاء جدد في لولاية أربع سنوات.

تجتمع لجنة التراث العالمي مرة في السنة. وهي هيئة مستقلة مسؤولة عن تنفيذ اتفاقية التراث العالمي والحفاظ على قائمة اليونسكو للتراث العالمي، وتعد القائمة حاليا 936 موقعا ذا قيمة عالمية استثنائية في 153 بلدا.

سيقام الافتتاح الرسمي للاحتفالات بالذكرى السنوية الأربعين في مقر اليونسكو في باريس يوم 30 كانون الثاني/يناير 2012 بمشاركة موسيقي الجاز الماهر وسفير النوايا الحسنة لليونسكو هيربي هانكوك. ويجري تنظيم فعاليات في جميع أنحاء العالم على مدار السنة للاحتفال بهذه المناسبة. ويجري تنظيم الحدث الخاص باختتام العام من قبل حكومة اليابان في كيوتو، في الفترة بين 06-08 تشرين الثاني/نوفمبر 2012.

 




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة