16.10.2016 - UNESCO Office for Iraq

مسؤولون من العراق يشاركون في دورة تدريبية لتقييم المخاطر وإدارة المجاميع المتحفية

مسؤولون من الهيئة العام للاثار والتراث العراقية في مركز ايكروم-الشارقة للاثار، في الشارقة

16 أكتوبر 2016. أنهى عشرة مسؤولين من الهيئة العامة للآثار والتراث في العراق دورة تدريبية حول "التقييم والتأهب للمخاطر التي تتعرض لها المجموعات المتحفية، ووضع خطط مواجهة لحالات الطوارئ ". أُقيمت الدورة في مدينة الشارقة - دولة الامارات العربية المتحدة للفترة من 9 إلى 13 أكتوبر 2016 وذلك في إطار مشروع " الحفظ الوقائي  للمجموعات المتحفية و مواقع التراث  الثقافي المعرضة للخطر في العراق" والذي تموله حكومة اليابان.

تم تنظيم هذه الدورة التدريبية من قبل مكتب اليونسكو للعراق بالشراكة مع المركز الإقليمي لحفظ التراث الثقافي في الوطن العربي إيكروم-الشارقة، وذلك بهدف المساهمة في الاستجابة لمعالجة التهديدات التي تُحدق بالتراث الثقافي العراقي.

وقد ضمت الدورة مشاركين من مدراء وأمناء وموظفي المتاحف من مختلف انحاء العراق فيما شمل البرنامج التدريبي محاضرات نظرية ونقاشات وزيارة لمتحف الشارقة للآثار تم الاطلاع خلالها على اهمية استحداث منهجية لتقييم المخاطر، وتجهيز المشاركين بالأدوات اللازمة لمعالجة وحماية التراث الثقافي وتعزيز الرصد.

 "الدورة التدريبية علمتنا كيف نتلافى الوقوع في الخطأ عند تخطيط المتاحف وكيفية عرض القطع الأثرية في خزانات في بيئة آمنة". هذا ما قاله مهند عبد الرزاق، مدير متحف قصر الملك غازي في الديوانية، مضيفا "ان الورشة التدريبية اتاحت لنا الفرصة لمناقشة وتبادل العديد من الأفكار ".

حيدر الجبوري، أمين مساعد المتحف الوطني في بغداد قال: "لقد حضرت الكثير من الدورات التدريبية في مجال التأهب للطوارئ الخاصة بالمتاحف، ولكن هذا التدريب قدم لي طيف واسع من المعلومات الجديدة المتعلقة بعملي في المتحف الوطني. كما قدمت لي الزيارة الميدانية لمتحف الشارقة للآثار رؤية جديدة وثمينة ".

 

إن مشروع " الحفظ الوقائي للمجموعات المتحفية ومواقع التراث الثقافي المعرضة للخطر في العراق " يهدف الى المساهمة في ضمان حماية التراث الثقافي في العراق من خلال توفير المساعدة التقنية وبناء القدرات الهيئة العامة للآثار والتراث ولتعزيز تدابير مراقبة وحماية المواقع والمتاحف.

 




العودة إلى --> مكتب يونسكو العراق
العودة إلى أعلى الصفحة