29.04.2012 - UNESCO Office for Iraq

متحف السليمانية يستضيف المجموعة الأولى من الطلاب

© يونسكو العراق 2012 \صورة تذكارية للطلاّب وأساتذتهم داخل متحف السليمانية

في 29 نيسان الماضي، قام صفّ مدرسي يتألف من 30 طالباً بزيارة أقسام متحف السليمانية المختلفة بمرافقة معلمّيهم وإشراف طاقم العمل المختصّ في المتحف، حيث استفادوا من المجموعات المميّزة التي يحتويها للتعلّم حول تاريخهم. واتصفت الزيارة بنجاح بارز نظراً لمدى إيجابية ردّة فعل الطلّاب والمعلّمين على حدّ سواء حول هذا المفهوم الذي بدأ العمل به حديثاً.

وفي الوقت الذي أعطى فيه المعلّمون انطباعاتهم وملاحظاتهم لكادر المتحف، قام القسم التربوي بتوزيع استمارة خاصّة على الطلاب بهدف التبيّن من آرائهم والخروج بانطباعات أكثر تحديداً حول البرنامج. وستأخذ إدارة المتحف هذه المخرّجات في عين الاعتبار بهدف العمل على تطوير المواد التدريبية.

في الإطار نفسه، من المتوقّع أن تقوم 4 مدارس إضافية بزيارة المتحف خلال الأسابيع المقبلة وسيتمّ تسجيل الأنشطة التربوية التي ستحدث خلال هذه الزيارات لتُعرَض على خبراء اليونسكو من أجل إدخال التعديلات اللازمة لتطوير البرنامج التربوي في المتحف.

يحتوي متحف السليمانية، وهو ثاني أكبر متحف في العراق، على مجموعة فريدة وقيمة للغاية. تشرف اليونسكو على مشروع لتحديثه من خلال وضع خطة رئيسية تسمح بتطوير إدارة المتحف تدريجياً وبشكل متكامل. تعتبر مسألة إضافة البعد التربوي لهذا المتحف إحدى أبرز أهداف المشروع. وكان الطاقم المختص في المتحف أنهى مؤخراً العمل على تطوير مواد تدريبية، وعقد اجتماعاً أول مع أساتذة المحافظة للحرص على أن يكون البرنامج التربوي المقترح متلازم والمنهج المدرسي المعتمد.

سيؤدي اعتماد هذه الممارسات التي تعتبر الأحدث في العالم إلى جعل متحف السليمانية نموذجاً تحتذي به متاحف العراق والمنطقة من حيث الإدارة المتحفية.




العودة إلى --> مكتب يونسكو العراق
العودة إلى أعلى الصفحة