20.04.2011 - مكتب يونسكو العراق

اليونسكو ومكتب سمو الشيخة موزا بنت ناصر يدعمان النظام التعليمي العراقي والالتحاق بالتعليم الجيد في غزة

الدوحة، 20 نيسان 2011 – قامت اليونسكو ومكتب سمو الشيخة موزا بنت ناصر بعقد اجتماع لمتابعة الأعمال بهدف مناقشة تقدم سير تنفيذ المشاريع التي تسعى إلى إعادة تأهيل النظام التعليمي في العراق والالتحاق بالتعليم الجيد في غزة، وذلك بحضور معالي وزراء التربية والتعليم العالي والبحث العلمي العراقيين من كل من بغداد وإقليم كوردستان بالإضافة إلى وزير التعليم والتعليم العالي في قطر.

وتهدف الشراكة ما بين اليونسكو ومكتب سمو الشيخة موزا بنت ناصر، السيدة الأولى لدولة قطر والمبعوثة الخاصة لليونسكو للتعليم الأساسي والتعليم العالي، والتي أطلقت في بدايات العام 2010، إلى دعم التعليم في البلدان المتأثرة بالأزمات كالعراق وقطاع غزة. وسعياً لتعزيز التنسيق والمتابعة، قام كل من اليونسكو ومكتب سمو الشيخة بعقد اجتماعات دورية كل ثلاثة أشهر لرصد التقدم المحرز ولمناقشة التحديات والدروس المستفادة من تنفيذ الأنشطة. وشارك في هذا الاجتماع التنسيقي السادس كل من معالي الدكتور محمد تميم، وزير التربية (بغداد)، ومعالي الدكتور علي الأديب، وزير التعليم العالي والبحث العلمي (بغداد) ومعالي السيد سفين دزه يي،وزير التربية في إقليم كوردستان. كما قام معالي السيد سعد بن ابراهيم المحمود، وزير التعليم والتعليم العالي القطري بافتتاح الاجتماع مشدداً على أهمية هذه الشراكة في دعم العراق، مهد الحضارات، في إعادة بناء هويته الوطنية.

 وتركز مشاريع العراق على أربعة مجالات للعمل وهي: التعليم غير النظامي ومحو الأمية، وتطوير المناهج، وتدريب المعلمين، والتعليم العالي. وبالرغم من الأوضاع السياسية والأمنية التي تعرقل سير تنفيذ المشاريع، فقد استطاع مكتب يونسكو العراق أن يحقق إنجازات ملحوظة خلال الأشهر الثلاثة السابقة فيما يتعلق بتعزيز القدرات العراقية في تطوير استراتيجية وطنية وشبكة وطنية لمحو الأمية، والمصادقة على إطار عمل مشترك لتطوير المناهج ما بين بغداد وإقليم كوردستان، وتبني إطار عمل استراتيجي وبيان سياسي لتعليم وتدريب المعلمين، فضلاًعن تحسين آليات ضمان الجودة وبرامج الزمالات على مستوى الجامعات العراقية.

كما تقوم اليونسكو بتنفيذ خمسة مشاريع ضمن إطار برنامج الدعم الطارئ للنظام التعليمي في غزة، ويشمل: تقديم الدعم الطارئ للتعليم الثانوي في المدارس غير المنتمية للأونروا، والدعم الطارئ للتعليم العالي، وتقديم الدعم في مجال التخطيط للأزمات وإدارتها، والتدريب على المعيير الدنيا للشبكة المشتركة لوكالات التعليم في حالات الطوارئ، والترويج لجعل المدارس مناطق آمنة للطلبة.

وقد نظم مكتب اليونسكو في غزة برامج ومخيمات تعليمية صيفية بنجاح، كنا قام بدعم طلبة الجامعات في إكمال تعليمهم الجامعي. وفضلاً عن ذلك، فإن مدراء المدارس، وموظفي المقاطعات، والمعلمين في المناطق مقيدة الوصول يواصلون المشاركة في التدريبات المنعقدة حول التخطيط للأزمات وإدارتها وتطوير خطط طوارئ مدرسية فردية. وتواصل اليونسكو تدريب أصحاب العلاقة الرئيسيين في مجالات الرصد، وتقديم التقارير، والتوعية حول التعليم من وجهة نظر مبنية على قيم حقوق الإنسان بهدف حماية التعليم.  

لمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بـ:

السيد محمد جليد، مدير مكتب يونسكو العراق: m.djelid(at)unesco.org         

السيدة لويز هاكستهاوزن، مديرة مكتب يونسكو رام الله: l.haxthausen(at)unesco.org

 

 

 




العودة إلى --> مكتب يونسكو العراق
العودة إلى أعلى الصفحة