23.06.2014 - مكتب يونسكو العراق

اليونسكو تهنّئ العراق بعد إطلاقه لأول قمر صناعي

قدّم ممثل اليونسكو ومدير مكتبها في العراق أكسل بلات تهانيه للعراق معرباً عن سعادته للإطلاق الناجح لقمر "تيغريسات" الأسبوع الماضي، ومتمنّياً التوفيق للطاقم الذي يدير أول قمر صناعي عراقي.

"نشيد بجهود فريق "تيغريسات" للإطلاق الناجح للقمر. لطالما كان العراق أمّة رائدة في العلوم والبحوث في هذه المنطقة، وهذه خطوة كبيرة أخرى نحو بيئة مناسبة للتقدّم العلمي"، صرّح بلات. "وفي هذه الظروف الصعبة بشكل خاص، تأخذ هذه المبادرات الكبرى معنى أكبر وأكثر عمقاً"، أضاف بلات.

"هذه قفزة نوعية في مجال العلوم والتكنولوجيا والابتكار في العراق، حيث أن لـ"تيغريسات" قدرات فائقة لمساعدة العلماء على فهم الظواهر الطبيعية وآثارها السلبية"، قال خبير شؤون العلوم الطبيعية في مكتب اليونسكو في العراق أندرياس لوك.

تمّ إطلاق "تيغريسات"، وهو أول قمر صناعي عراقي للدراسات العلمية، في 20 حزيران 2014 من قاعدة فضائية في شمال روسيا، كما أعلنت وزارة العلوم والتكنولوجيا العراقية. سيتمّ استخدام القمر الصناعي الجديد لمراقبة العواصف الرملية، إضافة إلى عوامل مناخية أخرى في العراق. ومن المتوقّع أن يساهم القمر الجديد في رصد معدّل هطول الأمطار، المساحات الخضراء، ومستويات التبخّر ضمن الأراضي العراقية.

تقدّم اليونسكو الدعم للحكومة العراقية لاعتماد المقاربات العلمية المطلوبة في مواجهة تحدّيات كبيرة في البلاد، وذلك من خلال جملة من المشاريع والبرامج التي تتضمّن بناء القدرات المحلّية في مجال التخطيط الاستراتيجي ورسم السياسات لتطوير العلوم، التكنولوجيا والابتكار من أجل التنمية، وفي مجال إدارة الأزمات والكوارث، ولاسيما خطر الجفاف.




العودة إلى --> مكتب يونسكو العراق
العودة إلى أعلى الصفحة