ترميم مبنى دار الوالي

يعتبر مبنى دار الوالي، وهو المقر القديم لوزارة المعارف (وزارة التربية حالياً)، إحدى تحف بغداد المعمارية العائدة إلى الحقبة العثمانية. ويعود تاريخ تشييد هذا المبنى إلى أكثر من 120 سنة، شهد خلالها مراحل الازدهار والفترات الصعبة التي مرّت على العراقيين.

ترك الحصار الاقتصادي والحروب المتواصلة آثاراً مدمرة على المبنى. وقد شهد خلال الحرب الأخيرة تحديداً، دماراً واسعاً حيث اقتحم غرفه اللصوص وسرقوا محتوياته جميعها من الأثاث وأحهزة التدفئة والتحف الفنية إلى الرخام والأبواب وإطار النوافذ والأدوات الصحية والتجهيزات الضوئية وآلات الحاسوب المتوفرة من ضمن أغراض أخرى.

بدأت اليونسكو بمشروع لمساعدة مجلس الدولة للآثار والتراث في ترميم دار الوالي. وقد وضعت اليونسكو رسوماً تقنية وخططاً لاستخدام المبنى بشكل يتناسب مع الحفاظ على قيمته التاريخية والثقافية. كما تم وضع خرائط لإنجاز نظام إضاءة في المساحة المخصّصة للمعرض.

العودة إلى أعلى الصفحة