تحديث متحف السليمانية

يمكن اعتبار متحف السليمانية الواقع في إقليم كردستان من المعالم الفائقة الأهمية في العراق لامتلاكها خصائص نادرة تخولها أن تكون مدخل البلاد الرئيسي للممارسات الأكثر حداثة والمطابقة لأعلى المعايير العالمية المعروفة في علم المتاحف. وينظر إلى متحف السليمنية على أنه أفضل متحف أثري في إقليم كردستان في العراق. ويتميز المتحف أيضاً بطاقم عمل وإدارة مصمّمة على نقله إلى القرن الواحد والعشرين. وفي سبيل دعم حكومة إقليم كردستان في صون وحماية التعددية الإثنية التي تميز إرث العراقيين الوطني، تقوم اليونسكو بنقل أفضل أساليب الحفظ وممارسات الإدارة المتحفية إلى متحف السليمانية. ويتم استكمال هذا النشاط من خلال تقديم الدعم لتطوير البرامج التربوية للطلاب والأساتذة الثانويين من الزوار. وستدعم برامج المتحف التربوية نوعية التعليم حول تاريخ وثقافة العراق. ويكمن هدف المشروع الأسمى في جعل متحف السليمانية مثالا ومصدراً للمتاحف الأخرى والخبراء في هذا المجال في إقليم كردستان العراقي وفي العراق بشكل عام.

العودة إلى أعلى الصفحة