04.05.2012 - UNESCOPRESS

تجربة فريدة من نوعها

"منطقة حرية الصحافة" هو عنوان الجريدة اليومية التي يصدرها مجموعة عالمية من طلاب الصحافة الذين تواجدوا في مؤتمر اليونسكو العالمي لحرية الصحافة اليوم بتونس. و عدد الطلاب الاجمالي هو 28 طالبا من أصول مختلفة: تونس، قطر، السنغال، جنوب إفريقيا، مصر، والولايات المتحدة الأمريكية- لمتابعة النقاشات كما الحصول على فرصة التدريب العملي في بناء وتشغيل غرف التحرير.

نظم الفريق من طرف  برنامج "افريقيا الطريق السريع" لصحفيي المستقبل، وهي منظمة غير حكومية كرست أعمالها لتطوير وسائل الاعلام و التدريب عليها. و سيقوم الفريق خلال أيام المؤتمر بنشر الكتروني وطبع يومي للجريدة الخاصة بهم، و سيسلط الضوء هذه السنة على موضوع  تحول قوة وسائل الاعلام الجديدة.

بالرغم من الفترة الوجيزة التي قضاها الفريق سويا في المؤتمر، و بغض النظر عن اختلاف الخلفيات والجنسيات. فقد جمع المجموعة رابط ديناميكي تميز بالروح العملية،  إذ يلتقون كل صباح لمناقشة الأخبار والقصص اليومية وتقسيمها الى مهام. أفراد الفريق مقتنعون اقتناعا عميقا بمبادئ حرية الصحافة والتعبير، كما عبروا عن إيمانهم بدور وسائل الاعلام الجديدة في موجة التغيير الاجتماعي في العالم العربي إبان الثمانية عشر شهرا الماضية.

"نحن فخورون جدا بهذا اللقاء الذي يحدث هنا" هكذا عبر يسر الفشيشي و هو طالب صحافة في كلية الصحافة بتونس. "ما يحدث هنا هو تقدير و إجلال للتغيرات التي حدثت، و لجميع الصحفيين الذين همشوا في السابق، انها تجربة من تجارب العمر!!"




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة