الكونغو تساهم بمبلغ 3 ملايين دولار في حساب اليونسكو للطوارئ
04.01.2012 - ODG

الكونغو تساهم بمبلغ 3 ملايين دولار في حساب اليونسكو للطوارئ

شكرت المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، يوم 3 كانون الثاني/يناير، حكومة الكونغو لمساهمتها بمبلغ 3 ملايين دولار في حساب اليونسكو للطوارئ.

"أود أن أعرب عن امتناني لهذه المساهمة، التي تعتبر علامة تدل على دعم الكونغو للمنظمة. وهي أيضا رسالة قوية من بلد يريد أن يركز على التعليم والثقافة والعلوم والاتصالات، والاعتماد على المنظمات المتعددة الأطراف لمواجهة تحديات التنمية،" قالت المديرة العامة.

"كما قلت في الماضي، إن المساهمات المالية القادمة من الدول النامية سيتم استثمارها لدعم التنمية الخاصة بها،" قالت إيرينا بوكوفا.

إن اليونسكو تعمل من أجل تعزيز تنوع التعبير الثقافي في الكونغو عن طريق فعاليات مثل مهرجان الموسيقى الافريقية. كما أن اليونسكو تعمل على تنسيق دراسات تهدف لتوجيه السياسة العامة في مجال التعليم، وتدعم بقوة التعليم في مجال فيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز، بما في ذلك من خلال وضع البرامج التي اعتمدتها جميع المارس الابتدائية في المنطقة.

وتدعم المنظمة محميات المحيط الحيوي في الكونغو التي تعتبر أساسية في المكافحة ضد إزالة الغابات في بلد تساهم غاباته في صحة الكوكب. وتعمل اليونسكو مع الكونغو منذ فترة طويلة على مكافحة مرض فقر الدم المنجلي. وقد اعترفت اليونسكو بهذا المرض كأولوية للصحة العامة في عام 2005. وشاركت المديرة العامة لليونسكو والسيدة أنطوانيت ساسو نغيسو، السيدة الأولى في الكونغو، ورئيسة مؤسسة الكونغو للمساعدة والرعاية في الكفاح الدولي ضد فقر الدم المنجلي باحتفالات اليوم العالمي للوعي بمرض فقر الدم المنجلي في 19 حزيران/يونيو من العام الماضي.

"ان هذا التبرع الجديد سيعطي بعدا جديدا لجميع هذه المشاريع، ولتعزيز التعاون بين بلدان الجنوب،" اختتمت المديرة العامة.




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة