المديرة العامة لليونسكو تستنكر الهجوم على وسائل الاعلام و المدارس في غزة و جنوب اسرائيل
21.11.2012 - اليونسكو، بيان صحفي

المديرة العامة لليونسكو تستنكر الهجوم على وسائل الاعلام و المدارس في غزة و جنوب اسرائيل

عبرت المديرة العامة لليونسكو إيرينا بوكوفا عن قلقها الشديد حيال تصاعد أعمال العنف في غزة وجنوب إسرائيل. وأدانت، اليوم، مقتل الصحفيين الفلسطينيين الثلاثة: محمود الكومي و حسام سلامة ومحمد أبو عيشة، الذين سقطوا ضحايا الغارات الجوية يوم أمس، 20 تشرين الثاني/ نوفمبر. كما نبهت من خطر ما نقل في التقارير حول استهداف الغارات الجوية والصواريخ لوسائل الإعلام في النزاع ما بين جنوب اسرائيل و غزة، كما أن هناك مدارس استهدفت ايضا.

"إنني شديدة القلق حيال ما يصلنا من أنباء عن استهداف مباني وسائل الاعلام والعامليين فيها، مما أدى إلى مقتل ثلاثة صحفيين فلسطينيين: محمود الكومي وحسام سلامة ومحمد أبو عيشة. يجب احترام الصفة المدنية للصحفيين واحترام حقهم في مباشرة واجباتهم المهنية."

"كما إنني قلقة بالقدر نفسه تجاه المدارس التي استهدفت في غزة و جنوب اسرائيل، لأنه من المفترض أن تكون المدارس بيئة أمنة للأطفال. و يعتبر الهجوم عليها اضطهادا لحق التعليم و يجب أن يدان بقوة."

وختمت بوكوفا: "أود أن أضيف صوتي إلى صوت الأمين العام للأمم المتحدة الذي عبر عن قلقه الشديد حيال سلامة وأمن المدنيين جميعاً."

***

 




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة