17.07.2016 - يونسكوبرس

8 مواقع جديدة تضاف إلى قائمة التراث العالمي

© Mistaken Point Ambassadors Inc/Barrett & MacKay Photographyالنقطة الخاطئة (كندا)

أدرجت لجنة التراث العالمي، التي انعقدت في اسطنبول (تركيا) منذ العاشر حتى السابع عشر من تموز/يوليو الجاري، في جلستها بعد ظهر اليوم، 8 مواقع جديدة على قائمة التراث العالمي، من بينها موقع عابر للحدود (كازاخستان، قيرغيزستان وأوزبكستان):

غابات شينونجيا في هوبي (الصين): تقع هذه الغابات في مقاطعة هوبي وسط الصين. ويتألف هذا الموقع من قسمين هما: شينوندينغ/بادونج في الجزء الغربي من الغابات، ولاجونشان في الجزء الشرقي منها. وتعد هذه الغابات من أكبر الغابات الأولية في الصين الوسطى وتعدّ موطناً لمجموعة متنوّعة من الحيوانات النادرة مثل السلمندر الصيني العملاق، والنمر الملطخ، والنمور والدببة السود الآسيوية. ويعتبر هذا الموقع واحداً من مراكز التنوع البيولوجي الثلاثة الموجودة في الصين. وكان الموقع واحداً من أهم وجهات الرحلات الاستكشافيّة العالميّة لعالم النبات في القرنين التاسع عشر والعشرين. هذا ويشغل الموقع في الوقت الحاضر مكانة كبيرة في تاريخ أبحاث النباتات.

النقطة الخاطئة (كندا): يعتبر هذا الموقع الأحفوري الواقع أقصى جنوب شرق "جزيرة الأرض الجديدة "(نيوفاوندلاند) شرق كندا. وتتألف هذه الجزيرة من ساحل يمتد على طول 17 كم من المنحدرات الساحليّة الوعرة. ويذكر أن هذه المنحدرات التي تعود للعصور الإدياكارية (أي قبل ما يقارب 560-580 مليون سنة) تشكلت في قاع البحار وتعتبر اليوم أكبر التجمعات الأحفورية القديمة على مرّ التاريخ. والجدير بالذكر أن هذه المنحدرات تجسّد نقلة نوعيّة في التاريخ: حيث هي المكان الأول الذي ظهرت فيه كائنات ضخمة الحجم ومعقّدة التركيب البيولوجي بعد مليارات السنين من هيمنة الميكروبات.

أرخبيل جزر ريفيلا جيجدو المتقاربة (المكسيك): يقع أرخبيل جزر ريفيلا جيجدو المتقاربة شرق المحيط الهادئ. ويتكوّن من أربعة جزر منفصلة بالإضافة إلى المياه المحيطة بكل منها. وهذه الجزر هي: جزيرة سان بينيديتو وجزيرة سوكورو وجزيرة روكا بارتيدا وجزيرة كلاريون. ويعتبر هذا الأرخبيل جزءاً من سلسلة جبليّة مغمورة بالمياه حيث تعدّ الجزر قمم البراكين البارزة من تحت الماء. ويعيش على هذه ا لجزر مجموعة مهمّة من الحيوانات البريّة لا سيما الطيور البحريّة. أما المياه المحيطة بهذه الجزر، فتتميّز بتواجد ملحوظ للكائنات البحريّة الضخمة فيها مثل أسماك شيطان البحر الضخمة والحيتان والدلافين وأسماك القرش.

المحمية البحرية القومية لسنجانب والحديقة البحرية القومية لخليج جزيرة دنقناب في جزيرة مكوار (السودان): يضم الموقع منطقتين منفصلتين. الأولى هي سنجانب والتي تعد تجمعا للشعاب المرجانيّة المعزولة ويقع وسط البحر الأحمر حيث يعد هذا الموقع الجزيرة المرجانية الوحيدة في هذا البحر على بعد 25 كم من السواحل السودانيّة. أما المنطقة الثانية فهي خليج جزيرة دنقاب وجزيرة مكوار. وتقع هاتان الجزيرتان على بعد 125 كم شمال مدينة بورسودان وفيهما مجموعة متنوّعة من الشعاب المرجانيّة ونباتات أيكة ساحلية والأعشاب البحريّة والشواطئ والجزر. ويقطن في هاتين المنطقتين مجموعة من الطيور والثديات البحرية بالإضافة إلى أسماك القرش وشيطان البحر والسلاحف. كما يعد خليج جزيرة دنقاب مسكناً مهمّاً لحيوان الأطوم البحري.

صحراء لوط (إيران): تقع صحراء لوط جنوب شرق الجمهوريّة الإسلاميّة الإيرانيّة. وشهدت هذه المنطقة الرطبة شبه الاستوائيّة بين شهري حزيران/ يونيو وتشرين الأول/ اكتوبر رياحاً قويّة حاملة معها الرواسب ما أدّى إلى تعرية المكان على نطاق واسع. والمعروف أن الموقع يجسّد مثالاً مذهلاً على النقوش الناجمة عن التعرية الريحيّة مثل التلال المتموّجة. كما يوجد في الموقع صحاري صخريّة شاسعة بالإضافة إلى مساحات كبيرة من الكثبان الرمليّة. ويشكّل هذا الموقع واحداً من الأمثلة الاستثنائية على التحولات الجيولوجيّة في وقتنا الحاضر.

موقع تيان شان الغربي (كزخستان، قيرغيزستان، أوزبكستان): يوجد هذا الموقع العابر للحدود الوطنيّة في سلسلة جبال تيان شان التي تعد واحدة من أكبر السلسلات الجبلية في العالم. ويقع هذا المكان بالتحديد على ارتفاع يتراوح بين 700 و 4503 متراً. ويحوي مجموعة من المناظر الطبيعيّة الخلابة التي تحتضن في طياتها تنوعاً بيولوجيا غنياً. وتعود أهمية هذا الموقع العالميّة لكونه مركزاً لمجموعة من محاصيل الفواكه ومجموعة متنوّعة من الغابات وجمعيات نباتيّة محليّة فريدة.

 

جبال الإندي: موقع طبيعي وثقافي (تشاد): تقع سلسلة الجبال المكوّنة من صخور رمليّة شمال شرق البلاد. وأدى ارتطام المياه والرياح بها على مرّ السنين إلى نحتها وتغيير هيأتها ما كوّن الأخاديد والوديان وأدّى إلى تشكيل مناظر مذهلة من أقواس طبيعيّة وأعمدة صخريّة وقمم ومنحدرات. وتلعب المياه الراكدة في الأخاديد الكبرى دوراً رئيسيّاً في الحفاظ على النظام البيئي هناك ناهيك عن أهميتها الكبيرة في استمرار الحياة النباتيّة والحيوانيّة والبشريّة في المنطقة. هذا وهناك آلاف الصور المرسومة والمنحوتة على سطوح الكهوف الصخريّة. وتعتبر هذه الصور واحدة من أكبر المجموعات الفنيّة الصخرية في الصحراء.

الأهوار جنوب العراق: تعد هذه المسطحات المائية مثالاً على التنوّع البيولوجي والمناظر الخلّابة لمدن بلاد الرافدين. يضم هذا المكان ستّة مواقع هي: ثلاثة مواقع أثريّة وأربعة مناطق رطبة ومستنقعات جنوب العراق. وتعد مدينتا أوروك وأور الأثريتين بالإضافة إلى الموقع الأثري في مدينة إريدو (تل أبو شهرين) جزءاً من آثار المدن والمباني السومريّة التي أنشئت في بلاد ما بين النهرين بين الألفيتين الرابعة والثالثة قبل الميلاد على ضفاف نهري دجلة والفرات. وتعدّ أهوار جنوب العراق، مناطق فريدة من نوعها حيث فيها أكبر دلتا داخلية في العالم في بيئة حارة وجافة للغاية.

 

 

 




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة