الاجتماع السنوي الحادي عشر لسفراء النوايا الحسنة لليونسكو
08.09.2011 - يونسكوبرس

الاجتماع السنوي الحادي عشر لسفراء النوايا الحسنة لليونسكو

سيتمحور موضوع الاجتماع السنوي لسفراء النوايا الحسنة لليونسكو، الذي سينعقد بتاريخ 12 أيلول/سبتمبر في مقر المنظمة في باريس، حول عمل اليونسكو وكيف تستطيع الشخصيات الشهيرة عالميا مساعدة المنظمة في تحقيق أهدافها.

ستفتتح المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، هذا الاجتماع الذي سيركز على دور المنظمة في أوضاع  ما بعد النزاعات وما بعد الكوارث وعلى تقرير الرصد العالمي للتعليم للجميع لعام 2011 وسيشمل دورة خاصة بتعزيز مبادرات الشباب والالتزامات المدنية من أجل السلام والحوار.

من المتوقع أن يحضر هذا الحث حوالي 25 سفيرا للنوايا الحسنة: أرا أبراميان (الاتحاد الروسي)، فالداس أدامكوس (ليتونيا)، مهريبان علييفا (أذربجيان)، ايفون أباكي (الاكوادور)، بيير بيرجيه (فرنسا)، شانتال بيا (الكاميرون)، ميغل أنخيل إستريلا (الأرجنتين)،  فيغديس فينبوغادوتير (آيسلندا)، بهية الحريري (لبنان)، جان ميشال جار (فرنسا)، ﻣﺎرك ﻻدرت دو لاشارير (فرنسا)، الأميرة فريال (الأردن)، فيتالي إغناتنكو (الاتحاد الروسي)، عمر زولفو ليفانيلي (تركيا)، جان مالوري (فرنسا)، كيتن مونوز (إسبانيا)، يوت هنرييت أوهوفن  (ألمانيا)، كريستينا أوين جونز (إيطاليا)، كيم فوك فان ثي (كندا- فيتنام)، سوزانا رينالدي (الأرجنتين)، يزيد صابغ (فرنسا)، مادانجيت سينغ (الهند)، زهراب تسيريتيلي (الاتحاد الروسي)، مريانا فاردينيانيس (اليونان)، فورست ويتيكر (الولايات المتحدة الأمريكية).     

إن سفراء اليونسكو للنوايا الحسنة والشخصيات البارزة هم شخصيات تستخدم اسمها وشهرتها لنشر قيم اليونسكو ولتعزيز أنشطتها في جميع أنحاء العالم.  يرتبط عمل العديد منهم إلى برامج محددة في المنظمة، في حين ان آخرين يشاركون في مناسبات خاصة مثل حفلات أو معارض لجمع الأموال لليونسكو أو لإطلاق برامج مثل محطات إذاعية محلية أو ورشات عمل علمية. كما يشارك سفراء النوايا الحسنة في حملات رامية إلى تعزيز التعليم ومكافحة فيروس/مرض الايدز وحماية أطفال الشوارع.

***

يمكن للصحافة حضور الجلسة الافتتاحية (القاعة 5، 9.45-10.30)، وستكون هناك فرصة لالتقاط الصور (12.30).

ويمكن طلب ترتيب لقاءات مع سفراء النوايا الحسنة من:

جبريل كبه، الخدمات الصحافية




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة