منح جائزة اليونسكوـ غييرمو كانو العالمية لحرية الصحافة للعام 2013 للصحفية الإثيوبية ريوت أليمو
17.04.2013 - اليونسكو، بيان صحفي

منح جائزة اليونسكوـ غييرمو كانو العالمية لحرية الصحافة للعام 2013 للصحفية الإثيوبية ريوت أليمو

© IWMFالصحفية الإثيوبية ريوت أليمو تفوز بجائزة اليونسكوـ غييرمو كانو العالمية لحرية الصحافة للعام 2013.

فازت الصحفية الإثيوبية ريوت أليمو المسجونة حالياً في بلادها بجائزة اليونسكوـ غييرمو كانو العالمية لحرية الصحافة للعام 2013. وقد أوصت هيئة تحكيم دولية مستقلة مؤلفة من مهنيين إعلاميين باختيار أليمو اعترافاً لما "تحلت به من شجاعة استثنائية وما تميزت به من صمود، فضلاً عن التزامها في مجال حرية التعبير".

وقد أحاطت هيئة التحكيم علماً بإسهام ريوت أليمو في العديد من المطبوعات المستقلة. فقد قامت بتحرير مقالات نقدية عن قضايا سياسية واجتماعية ينصب التركيز فيها على المسائل الأساسية المتعلقة بالفقر والمساواة بين الجنسين. كما أنها عملت في وسائل إعلام مستقلة متعددة. وفي عام 2010، أنشأت دار نشر خاصة بها وأصدرت مجلة شهرية تحمل عنوان "التغيير" تم إغلاقهما في وقت لاحق. وفي حزيران/ يونيو 2011، بينما كانت تعمل محررة لتعليق أسبوعي في الصحيفة الأسبوعية الحكومية "فيتي"، أُلقي القبض عليها. وتقضي في الوقت الحالي عقوبة السجن لمدة خمس سنوات في سجن "كاليتي".

  أنشئت جائزة اليونسكوـ غييرمو كانو العالمية لحرية الصحافة من قبل المجلس التنفيذي في عام 1997. وتُمنح سنوياً بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة (3 أيار/ مايو) الذي سيتم الاحتفال به هذا العام في كوستاريكا.

  وتُمنح هذه الجائزة لتمييز أعمال فرد أو منظمة ساهمت بشكل بارز في الدفاع و/ أو تشجيع حرية التعبير في أي منطقة من مناطق العالم، لاسيما في حال تعرض حياة الصحفيين للخطر. ويجري تقديم أسماء المرشحين من جانب الدول الأعضاء في اليونسكو ومنظمات إقليمية أو دولية لها دور نشط في مجالات الصحافة وحرية التعبير. ويتم اختيار الفائزين من قبل هيئة تحكيم تعينها المديرة العامة لليونسكو لفترة ثلاث سنوات قابلة للتجديد مرة واحدة فقط.




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة