أربعة مواقع جديدة تضاف إلى قائمة اليونسكو للتراث العالمي
15.07.2016 - يونسكوبرس

أربعة مواقع جديدة تضاف إلى قائمة اليونسكو للتراث العالمي

© S.H. Rashediالقناة الفارسية (إيران)

إسطنبول، 15 تموز/يوليو- قرّرت لجنة التراث العالمي، أثناء دورتها الأربعين والتي افتتحت بتاريخ 10 تموز/ يونيو في اسطنبول/ تركيا، في جلستها صباح اليوم، تسجيل أربعة مواقع جديدة على قائمة اليونسكو للتراث العالمي. والمواقع الأربعة موجود كل منها في الصين والهند وإيران وميكرونيزيا. ويذكر أن موقع نان مادول: موقع احتفالي في ميكرونيزيا الشرقية أضيف إلى قائمة التراث العالمي وقائمة التراث المهدد بالخطر في الوقت نفسه.

والمواقع الأربعة هي التالية:

مواقع فن النحت الصخري في زوجيانج هواشان (الصين): يقع هذا الموقع في منطقة المنحدرات الحادة على الحدود الجنوبية الغربيّة للصين ويتألف من 38 موقعاً للفن الصخري تصف حياة وطقوس شعب اللويو. ويعود هذا الموقع للفترة التي تمتد منذ القرن الخامس قبل الميلاد حتى القرن الثاني بعد الميلاد. ويتألف من مجموعة من مناطق التآكلات الجيريّة والأنهر والهضاب وتنظم فيه مجموعة من الاحتفالات لإحياء ثقافة الطبول البرونزيّة التي كانت تشتهر فيها الصين الجنوبية في تلك الفترة. ويعدّ هذا المكان الشاهد الوحيد على هذه الثقافة.

الآثار المرمّمة في مقاطعة نالاندا (الهند): يقع موقع نالاندا في ولاية بيهار شمال شرق الهند. ويتألف من مجموعة آثار مباني مدرسيّة ورهبانية كانت مأهولة في الفترة بين القرن الثالث قبل الميلاد والقرن الثالث عشر بعد الميلاد. ويوجد في المدينة أبراج بوذيّة ومباني سكنيّة ومدرسيّة ومعابد بالإضافة إلى أعمال فنيّة مهمّة مصنوعة من الجص والحجارة والمعادن. ويشهد تطوّر هذا المكان عبر التاريخ على تطوّر البوذيّة إلى ديانة بالإضافة إلى تطوّر التقاليد التربويّة والرهبانيّة.

القناة الفارسية (ايران): في المناطق القاحلة في ايران، يستخدم نظام القنوات القديم في ري الأراضي الزراعية حيث يتم سحب المياه من مصادر المياه الجوفيّة في الوديان ثم يتم نقلها بفضل الجاذبيّة الأرضيّة عبر الأنفاق المجهزة تحت الأرض والتي تمتدّ أحياناً لبضعة كيلومترات. هذا وتمتلك القنوات الإحدى عشرة التي يضمها هذا الموقع، مناطق راحة للعمال وخزانات للمياه وطواحين مائية. ويمكّن نظام الإدارة التقليديّة المستخدم حتى يومنا هذا من توزيع المياه على نحو متساوٍ ومستدام. وتشهد هذه القنوات على التقاليد الثقافيّة وعلى الحضارات التي تعاقبت على المناطق الصحراويّة ذات المناخ الجاف.

نان مادول: موقع احتفالي في ميكرونيزيا الشرقية (ولايات ميكرونيزيا المتحدة). يمثل هذا الموقع سلسلة من الجزر الاصطناعيّة المؤلفة من حجار البازلت والقطع المرجانيّة وتمتد على طول جزيرة بونابي. ويذكر أن هذه الجزر تحوي آثاراً لقصور ومعابد ومقابر ومناطق سكنيّة بنيت في الفترة بين 1200 و1500 بعد الميلاد. وتمثّل هذه الآثار الموقع الاحتفالي لفترة "شوتلور" وهي فترة حافلة بالإنجازات في ثقافة جزر المحيط الهادئ. ويشهد كل من الحجم الكبير لهذه المباني والإبداع التقني وتوازن الهياكل الصخريّة على تعقيد الممارسات الاجتماعيّة والدينيّة في المجتمعات الجزرية في ذلك الوقت.

تستمر الدورة الأربعون للجنة التراث العالمي حتى تاريخ 20 تموز/ يونيو برئاسة ليلى أولكر، السفيرة والمديرة العامة للشؤون الثقافيّة وشؤون التحفيز في وزارة الشؤون الخارجيّة التركيّة.

 




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة