إضافة مركز شخريسابز التاريخي في أوزبكستان إلى قائمة التراث العالمي المعرض للخطر
13.07.2016 - يونسكوبرس

إضافة مركز شخريسابز التاريخي في أوزبكستان إلى قائمة التراث العالمي المعرض للخطر

© UNESCO/Ainura Tentievaمركز شخريسابز التاريخي في أوزبكستان

اسطنبول، 13 تموز/ يوليو- قرّرت لجنة التراث العالمي، أثناء جلستها الأربعين والتي افتتحت بتاريخ 10 تموز/ يونيو في اسطنبول/ تركيا، إضافة مركز شخريسابز الثقافي في أوزبكستان إلى قائمة التراث العالمي المعرض للخطر بسبب استمرار أعمال البنية التحتية السياحية في المدينة التاريخيّة.

هذا وأعربت اللجنة عن قلقها حيال تدمير بعض المباني ما ألحق الضرر بالمنطقة المركزية في الأحياء التي تعود إلى العصور الوسطى، وذلك بالإضافة إلى بناء المرافق الحديثة في المنطقة مثل الفنادق والعمارات السكنيّة ما تسبّب بتغييرات جوهريّة في الطابع الأصلي لمركز شخريسابز التاريخي. وتطلب اللجنة إرسال مهمة مكونة من مركز اليونسكو للتراث العالمي والمجلس الدولي للآثار والمواقع من أجل تقييم مدى الضرر الحاصل ووضع تدابير تصحيحيّة مناسبة.

وبني مركز شخريسابز الثقافي الواقع على طريق الحرير جنوب أوزبكستان قبل ما يزيد عن 2000 سنة وكان بمثابة المركز الثقافي والسياسي لمنطقة كوش في الفترة بين القرنين الرابع عشر والخامس عشر. ويضم هذا المركز مباني أثريّة مميّزة وأحياء قديمة تشهد على ذروة النمو الحضري في المدينة وذلك في ظل الدولة التيمورية بحكم عامر تيمور في الفترة بين القرنين الخامس عشر والسادي عشر.

ويذكر أنه تم إدراج الموقع إلى قائمة التراث العالمي عام 2000.

وتهدف قائمة التراث العالمي المعرّض للخطر إلى إطلاع المجتمع الدولي على الظروف المهدِّدة باندثار الصفات التي أدت إلى إدراج موقع ما على قائمة التراث العالمي وبالتالي حشد دعم المجتمع الدولي من أجل حماية هذه المواقع.

 

ستستمر الدورة الأربعون للجنة التراث العالمي حتى تاريخ 20 تموز/ يونيو برئاسة ليلى أولكر، السفيرة والمديرة العامة للشؤون الثقافيّة وشؤون التحفيز في وزارة الشؤون الخارجيّة التركيّة.

 




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة