تعيين مهى الخليل شلبي سفيرة اليونسكو للنوايا الحسنة
16.02.2016 -

تعيين مهى الخليل شلبي سفيرة اليونسكو للنوايا الحسنة

باريس،15 شباط/ فبراير ـ عينت المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، رئيسة "اللجنة الدولية للمحافظة على صور"، مهى الخليل شلبي، سفيرة اليونسكو للنوايا الحسنة. وسيقام الاحتفال بهذه المناسبة في 17 شباط/ فبراير الجاري، الساعة 18.30 بمقر اليونسكو.

يأتي تعيين مهى الخليل شلبي اعترافاً بالتزامها بإنشاء "رابطة المدن الكنعانية والفينيقية والبونية" و"مؤسسة صور" اللتين تم إنشاؤهما عن طريق "الجمعية الدولية للحفاظ على صور"، فضلاً عن تفانيها من أجل المُثل العليا للمنظمة.

 من مواليد مدينة صور بجنوب لبنان، قامت مهى الخليل شلبي بإنجاز العديد من الأنشطة الاجتماعية والثقافية الرامية إلى حماية مدينة صور، المدرجة على قائمة اليونسكو للتراث العالمي منذ عام 1984. وجدير بالذكر على وجه الخصوص أن مهى الخليل شلبي هي التي أسست مركزاً طبياً ـ اجتماعياً في المدينة ومهرجان صور الدولي.

وبالإضافة إلى ذلك، أنشأت مهى الخليل شلبي في عام 1980 "الجمعية الدولية للحفاظ على صور"، وهي الجمعية التي تقدم الدعم لتنفيذ برامج عدة، مثل "حملة اليونسكو الدولية من أجل صور وجوارها" التي انطلقت عام 1988 من أجل اعادة تأهيل المدينة وتطويرها الاجتماعي- الثقافي. كما أنها أنشأت "مؤسسة صور" التي تسعى إلى تحقيق عدة أهداف منها إقامة متحف في المدينة.

وبوصفها سفيرة اليونسكو للنوايا الحسنة، سوف تقدم مهى الخليل شلبي الدعم إلى "رابطة المدن الكنعانية والفينيقية والبونية". وهذه الرابطة، التي أُنشأتها في عام 2009 "الجمعية الدولية للحفاظ على صور" و"مؤسسة صور"، تتألف من شبكة من المدن وترمي إلى تعزيز التعاون وتبادل الكفاءات والخبرات والمهارات.

إن سفراء اليونسكو للنوايا الحسنة هم شخصيات بارزة تستثمر شهرتها لنشر المُثل العليا لليونسكو. وهؤلاء السفراء، الذين تُعيّنهم المنظمة، يسهمون بما يتسمون به من مواهب وجاذبية شخصية في توعية الرأي العام العالمي بمهام اليونسكو.




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة