إدراج تحصينات في بنما على قائمة التراث العالمي المهدد بالخطر
28.06.2012 - يونسكوبرس

إدراج تحصينات في بنما على قائمة التراث العالمي المهدد بالخطر

جيم وليامز © / التحصينات على جانب البحر الكاريبي من بنما، بورتوبلوـ سان لورنزو

أدت العوامل البيئية والتقدم العمراني وسوء الصيانة إلى إدراج تحصينات الساحل الكاريبي لبنما: بورتوبيلو في سان لارونزو، على قائمة التراث العالمي المهدد بالخطر.

يعتبر هذا الموقع، المكون من مجموعة تحصينات، نموذجا رائعا للهندسة العسكرية في القرنين السابع والثامن عشر، التي بنيت على الساحل الكاريبي لبنما من أجل حماية التجارات الكبرى التي كانت تقوم في ذلك الوقت عبر المحيط الأطلسي.

ورأت لجنة التراث العالمي، المنعقدة في دورتها السادسة والثلاثين في مدينة سان بطرسبورغ (روسيا)، أن الموقع المدرج على قائمة التراث العالمي عام 1980، بات في حالة من التدهور يمكن أن تهدد قيمته العالمية الاستثنائية التي أدرج على القائمة بفضلها.

خلال أكثر من عشر سنوات، طالبت اللجنة باتخاذ تدابير لحماية الموقع. ولفتت اللجنة في اجتماعها هذا اليوم إلى النداء الموجه إلى بنما لتقوم بعملية تقويم شاملة للمخاطر التي تهدد بنيان الموقع وتعزيز الأسوار، وأسس وهيكليات الحصون.

كما طالبت اللجنة بإجراءات أخرى منها بلورة خطة شاملة للحماية ووقف القضم العمراني للموقع. وأشارت إلى أن النقص في التمويل الخاص بالموقع أمر مثير للقلق.

مع قائمة التراث العالمي المهدد بالخطر، تهدف اليونسكو إلى لفت انتباه السلطات والرأي العام إلى ضرورة بذل جهود خاصة لحماية المواقع الطبيعية والثقافية المهددة، من جراء أعمال الطبيعة أو أعمال الإنسان.

 

 




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة