من أجل إنقاذ مواقع التراث الطبيعي العالمي في الكونغو
07.01.2011 - الخدمات الإعلامية

من أجل إنقاذ مواقع التراث الطبيعي العالمي في الكونغو

سيُعقد اجتماع رفيع المستوى بين اليونسكو وعدد من السلطات الكونغولية في كينشاسا بتاريخ 14 كانون الثاني/يناير لمناقشة السبل الكفيلة بتعزيز حماية المواقع الكونغولية الخمسة المدرجة في قائمة التراث العالمي المعرض للخطر. وسيترأس هذا الاجتماع الذي شارك في تنظيمه كل من جمهورية الكونغو الديمقراطية واليونسكو، رئيس وزراء الكونغو، أدولف موزيتو، والمديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا.

وتشتمل المواقع الخمسة المهددة بالخطر على حدائق فيرونغا، وغارامبا، وكاهوزي – بيغا، وحدائق سالونغا الوطنية، ومحمية أوكابي، وهي مواقع تضم مجموعة فريدة من النباتات والحيوانات، بما في ذلك غوريلا الجبال وزرافة الأوكابي.           

وقد عانت جميع هذه المواقع من انعدام الاستقرار السياسي الذي شهدته منطقة البحيرات الكبرى خلال العقدين الأخيرين. وأدى استمرار حالة انعدام الأمن نتيجة وجود عدد من الجماعات المسلحة في البلاد وانتشار الأسلحة والتدهور العام في سيادة القانون والنظام إلى تفاقم عمليات الصيد غير المشروع. ويُخشى أن ينقرض وحيد القرن الأبيض الشمالي الذي يعيش في حديقة غارامبا بسبب أعمال الصيد الجائر. ويُذكر أيضاً أن أعداد الفيلة وزراف الأوكابي المذهلة التي لا تعيش إلا في غابات الكونغو تشهد تراجعاً كبيراً. ومع أن أعداد غوريلا الجبال في فيرونغا بقيت على حالها، فإن فصيلة غوريلا الأراضي المنخفضة الشرقية في كاهوزي – بيغا تناقصت بالمقارنة مع المرحلة السابقة. كما أن إزالة الغابات وتراجع عدد الموائل في فيرونغا بسبب الإنتاج غير الشرعي للفحم لا يزالان يهددان الموائل الرئيسية للغوريلا. وبدأت أعمال التنقيب الحرفي غير الشرعي بالتأثير على عدة مواقع؛ وخطوة منح امتيازات جديدة للتنقيب عن النفط أو المعادن قد تهدد بشطب هذه المواقع عن قائمة التراث العالمي.           

ويهدف الاجتماع المرتقب إلى دراسة حالة صون هذه المواقع الطبيعية، وتعزيز التزام السلطات الكونغولية بإصلاحها وصونها، وإعادة تحديد أشكال الدعم الذي يوفره المجتمع الدولي، واعتماد المحاور الرئيسية لخطة عمل خاصة. وسيشارك في الاجتماع عدد من الوزراء، فضلاً عن ممثلين لمنظمات دولية حكومية وغير حكومية، بما في ذلك الجهات المانحة الرئيسية.           

وسيُعقد بعد الاجتماع مؤتمر صحفي في فندق غراند هوتيل بكينشاسا عند تمام الساعة الثانية بعد الظهر.    




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة