11.07.2016 - يونسكوبرس

اليونسكو تندد بهذه الشهادة المزورة

نشر موقع juntakareporter مؤخراً مجموعة من الادعاءات المزعوم أنها مستندة إلى بيان وشهادة صادرين عن اليونسكو يصفان "الإسلام على أنّه أكثر الأديان مسالمة في العالم". نود أن نؤكّد أنه لم يصدر مثل هذا البيان أبداً عن المنظمة وإن الشهادة التي نشرها هذا الموقع شهادة مزورة. وإن الموقع الذي نشر هذه الترهات مثال على وسائل الإعلام الساخرة.

ومن الجدير بالذكر أنه ليس لليونسكو أبداً أي علاقة مع ما يشار إليه باسم "مؤسسة السلام الدولية" ولم يسبق لها قط أن دعمت مثل هذا البيان أو منحت أي شهادة من هذا القبيل.

وتمشياً مع مهمة اليونسكو، يقع على عاتق المنظمة تعزيز الحوار بين الأديان والثقافات المختلفة على المستوى العالمي عن طريق الدعم الكبير الذي يقدمه كل من الدول الأعضاء في المنظمة وشركائها وشبكاتها. وعليه، تعزز اليونسكو احترام كل التقاليد والمعتقدات دون أي تمييز. كما تسعى المنظمة دائماً إلى بناء الجسور وتوطيد العلاقات كلما أمكن ذلك.




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة