المديرة العامة لليونسكو تدين قتل الصحافي السوري مظهر طيارة
22.02.2012 - يونسكوبرس

المديرة العامة لليونسكو تدين قتل الصحافي السوري مظهر طيارة

أدانت المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، اليوم جريمة قتل الصحافي السوري مظهر طيارة في مدينة حمص ليل 7 شباط/ فبراير الجاري.

"انني أدين جريمة قتل مظهر طيارة"، قالت المديرة العامة، "إن عيون وآذان العالم تصبح عميا وصماء في الميدان مع موت الصحافيين، و لا يعود ممكنا أن تصل المعلومات الضرورية إلى أسماع ومدارك المهتمين على المستويات الوطنية والعالمية. إن احترام الحق الأساسي بحرية التعبير وحرية الصحافة أمر ضروري وحيوي بالنسبة إلى أي مجتمع في العالم."

عمل مظهر طيارة مع عدد من وسائل الإعلام بما في ذلك وكالة الأنباء الفرنسية والغارديان (المملكة المتحدة)، وقتل في مدينة حمص في غرب سوريا في ظروف لا تزال غامضة.

طيارة هو الصحافي الرابع الذي يقتل في سوريا منذ بدء الاحتجاجات في البلاد في العام الماضي.

***

 اليونسكو هي الوكالة الوحيدة بين وكالات الأمم المتحدة المسندة إليها مهمة الدفاع عن حرية التعبير وحرية الصحافة. فالمادة الأولى من الميثاق التأسيسي لهذه المنظمة تطلب منها العمل "على ضمان الاحترام الشامل للعدالة والقانون وحقوق الإنسان والحريات الأساسية للناس كافة دون تمييز بسبب العنصر أو الجنس أو اللغة أو الدين، كما أقرَّها ميثاق الأمم المتحدة لجميع الشعوب". ومطلوب من المنظمة في سبيل تحقيق هذه الغاية "أن تعزز التعارف والتفاهم بين الأمم بمساندة أجهزة إعلام الجماهير، وتوصي لهذا الغرض بعقد الاتفاقات الدولية التي تراها مفيدة لتسهيل حرية تداول الأفكار عن طريق الكلمة والصورة..."




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة