...م اجتماعا بين كمبوديا وتايلاند لمناقشة تدابير الحماية الخاصة بمعبد برياه فيهار المدرج على قائمة التراث العالمي
30.05.2011 - يونسكوبرس

المديرة العامة لليونسكو إيرينا بوكوفا تنظم اجتماعا بين كمبوديا وتايلاند لمناقشة تدابير الحماية الخاصة بمعبد برياه فيهار المدرج على قائمة التراث العالمي

© اليونسكو/أليسون كلايسون - معبد برياه فيهار

سهلت المديرة العامة لليونسكو عملية مشاورات ثنائية ومنفردة استغرقت ثلاثة أيام بين الوفد الكمبودي (برئاسة نائب رئيس الوزراء سوك أن) والوفد التايلندي (برئاسة سويت كونكيكيتي، وزير البيئة والموارد الطبيعية). وتعلقت المشاورات بالمسائل الطارئة الخاصة بصون موقع التراث العالمي، برياه فيهار. وقد جرت هذه الاجتماعات قبيل الدورة 35 للجنة التراث العالمي التي ستنعقد في المقر من 19 إلى 29 حزيران/يونيو القادم.

وهدفت الاجتماعات، التي جرت بأجواء منفتحة على الحوار والتعاون، إلى فهم أفضل للمسائل المتعلقة بالتراث العالمي والوصول إلى اتفاق لتحسين وضع صيانة هذا الموقع بعد التهديدات الأخيرة التي تعرض لها.

وعبرت المديرة العامة عن ارتياحها بأن الطرفين قد تمكنا من اللقاء وعبرا عن إرادة كل منهما بحماية وصون المعبد من أي أذية محتملة في المستقبل. ولكنها عبرت عن خيبة أملها من عدم التوصل إلى اتفاق حول التدابير العملية التي ينبغي اتخاذها في هذا الصدد قبل انعقاد دورة لجنة التراث العالمي.

"إنني أدعو البلدين لمواصلة جهودهما للتوصل إلى اتفاق قبل دورة لجنة التراث العالمي في حزيران/يونيو القادم، ضمن روحية تعاون وحوار بناء"، صرحت إيرينا بوكوفا.

 




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة