المجلس التنفيذي لليونسكو يرجئ منح جائزة مثيرة للجدل في ظل تواصل المشاورات بشأنها
17.06.2010 - الخدمات الإعلامية

المجلس التنفيذي لليونسكو يرجئ منح جائزة مثيرة للجدل في ظل تواصل المشاورات بشأنها

وافق المجلس التنفيذي لليونسكو، خلال الاجتماع الإعلامي الذي انعقد بتاريخ 15 الجاري، على مواصلة المشاورات مع جميع الأطراف المعنية بمستقبل جائزة اليونسكو - أوبيانغ انغيما امباسوغو الدولية للبحوث في مجال علوم الحياة.

وقالت إيرينا بوكوفا أمام المجلس التنفيذي: "لقد سمعت آراء الكثير من المفكرين، والعلماء، والصحفيين، واستمعت بالطبع إلى الحكومات والبرلمانيين الذين وجهوا إلي نداءً لحماية مكانة المنظمة وصونها". وأضافت: "أتوجه إليكم برسالة قوية لإطلاق صيحات الإنذار والقلق. وإنني على يقين بأن المجلس التنفيذي اتخذ قراراً قبل عامين (لإنشاء هذه الجائزة). لكنني أعتقد، في ظل ما شهدته الأشهر الماضية من ظروف متغيرة وتطورات غير مسبوقة، أنه ينبغي لنا التحلي بالشجاعة والإقرار بمسؤولياتنا لأن سمعة منظمتنا على المحك. وقررتُ بالتالي عدم تحديد تاريخ لمنح جائزة اليونسكو - أوبيانغ في مجال علوم الحياة".           

وتابعت المديرة العامة بالقول: "أوجه نداءً إلى المجلس التنفيذي ليواصل مشاوراته في روح من الاحترام المتبادل والكرامة إزاء مجمل الأطراف المعنية، وليأخذ في الاعتبار مجمل التطورات الحديثة لمعالجة القضية بطريقة بناءة في الدورة المقبلة للمجلس".           

وسيعقد المجلس التنفيذي دورته المقبلة في الفترة الممتدة من 5 إلى 22 تشرين الأول/أكتوبر من هذا العام.  

وتجدر الإشارة أخيراً إلى أن المجلس التنفيذي لليونسكو أنشأ جائزة اليونسكو – أوبيانغ في أيلول/سبتمبر 2008 للمكافأة على المشاريع والأنشطة التي يقوم بها فرد أو أكثر، أو مؤسسات، أو كيانات أخرى أو منظمات غير حكومية، في مجال البحوث العلمية المتعلقة بعلوم الحياة بغية تحسين نوعية حياة الإنسان. وتشمل هذه الجائزة التي تُمنح سنوياً ميدالية وشهادة ومبلغاً قدره 300000 دولار يمكن توزيعه بالتساوي على ثلاثة فائزين.  

***

شعبة العلاقات مع الصحافة سو ويليامز الهاتف: 06 17 68 45 1 (0) 33+




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة